في إطار برامج ديلويت لدعم مجتمعاتها التي لطالما تمكّنت ولسنوات عديدة من توفير فرص التعليم والإرشاد ومهارات القرن الواحد والعشرين في الريادة والتواصل والعمل لآلاف المواطنين في الشرق الأوسط عامة والأردن خاصة، أطلقت ديلويت الأردن خلال شهر رمضان المبارك مبادرة تواصل بين موظفي الشركة ومجموعة من الأطفال والشابات والشباب في دور الأيتام في حوار وأنشطة توعوية تخللها إفطار وألعاب ترفيهية.

كما تستمر ديلويت الأردن في دعمها وتعاونها مع مبادرات بنك الطعام الوطني الأردني التي تهدف الى تخفيف وطأة الفقر وتعزيز روح التواصل والمناخ الإيجابي في المملكة الأردنية الهاشمية. وفي هذا الإطار، شدّد السيد كريم النابلسي الشريك المسؤول في ديلويت الأردن، والذي شارك مع عدد من المتطوعين من ديلويت الأردن في نشاط لدعم الفئات المحتاجة عبر توزيع طرود الخير في منطقة الاشرافية، على أهمية المبادرات الاجتماعية التي تؤديها ديلويت والتي تهدف إلى دعم المجتمعات في منطقة الشرق الأوسط.