عمان - حنين الجعفري

طرحت طالبتان من كلية الملك عبدالله الثاني لتكنولوجيا المعلومات في الجامعة الأردنية مشروعا يعنى بعلم الأجنة بهدف تبسيط وتعزيز طريقة إعطاء المعلومات في مادة «علم الأجنة».

المشروع الذي قدمته الطالبتان ديانا كوشيباي وسوسن الحوراني موجه لطلاب كلية الطب لتبسيط مادة «علم الأجنة» التي يواجه الطالب فيها صعوبة في ربط المعلومات التي يتلقاها في الجامعة بشكل الجنين الحقيقي في رحم الأم بالاضافة الى صعوبة تخيل شكله في مراحل تطوره.

واوضحت الطالبتان أن هذا المشروع عبارة عن نماذج تفاعلية ثلاثية الأبعاد للجنين البشري تحتوي على معلومات مراحل تطوره من مرحلة الإخصاب إلى الأسبوع العاشر، حيث يمكن للمستخدم التفاعل مع النموذج كتدويره وتكبيره وعرض المعلومات التي توضح الفروقات بين كل مرحلة من مراحل تكون وتطور الجنين.

وأشارتا إلى أن استخدام هذا النظام يوفر للطالب أداة إضافية تساعد على فهم وحفظ بنية الجنين من خلال التمثيل المرئي (المحاكاة الواقعية) بدلاً من الحفظ التقليدي والتلقيني الذي لم يعد يجدي نفعاً في القرن الواحد والعشرين.

أشرف على المشروع الدكتور أمجد هديب والدكتورة سلسبيل الربيع وباستشارة من الدكتورة جنات الربيع والدكتورة ناديا مهيدات.