اعداد وتصوير خالد العودات

في مُبادرة شبابيّة هي الأولى من نوعها في الأُردن ومنذ ١٦ عاماً حرص شباب مدينة معان على إقامة "سبيل أهالي مدينة معان " طوال أيام شهر رمضان المُبارك بهدف تعزيز التكافل الاجتماعيّ وتقديم المساعدة للفقراء والمحتاجين.

حيث يُقدم السبيل يومياً (650) وجبة إفطار يقوم الشباب المتطوعون بتوزيعها على منازل الأُسر المعوزة في المدينة بهدف التخفيف من مُعَاناة هذه الأسر.

السبيل القائم على تبرعات الأهالي والخيرين من أهل المنطقة جاءت فكرته لأهمية الموقع الجغرافي لمدينة معان كونها تقع على مفترق طرق للمعتمرين والحجاج والمسافرين وتربط بين عدة دول.

حيث تُقدر تكلفته طوال شهر رمضان بــ (65) ألف دينار ويستفيد منه (60) ألف شخص من الفقراء والمحتاجين وعابريّ السبيل واللاجئين السوريين.

وتقوم فكرة توزيع الوجبات على ثلاث مراحل ؛ الأولى يتم فيها توزيع الوجبات على المنازل في الأحياء السكنيّة ، والثانية استقبال المحتاجين والفقراء في مكان السبيل وتزويدهم بالطعام وفق ترتيب ونظام أعُد لهذا الشأن ، والثالثة وهي المرحلة الرئيسيّة وتشتمل على إقامة مائدة في مكان السبيل تستقبل المواطنين وقت الإفطار.

يذكر بأن المشاركين في تنظيم السبيل يقومون بذلك بشكل تطوعي ويتواجدون منذ الصباح الباكر من خلال إعداد الطعام وطهيه وتهيئة المكان وتوزيع الوجبات بسيارتهم الخاصة على المنازل طوال أيام شهر رمضان المبارك.