غزة - الأناضول

نفت حركة "حماس"، السبت، وجود أية مفاوضات مع إسرائيل حول صفقة تبادل أسرى جديدة.

جاء ذلك وفق ما أعلنه خليل الحية، عضو المكتب السياسي، للحركة في بيان وصل الأناضول، نسخة منه.

وقال الحية: "ننفي ما تردده بعض وسائل الإعلام حول وجود مفاوضات لصفقة تبادل أسرى جديدة (بين الحركة وإسرائيل)".

وأضاف: "هذه الأنباء تأتي في سياق محاولات قيادة الاحتلال خداع الجمهور الإسرائيلي".

ومؤخرا، تحدثت تقارير عبرية عن سعي الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو لاستعادة إسرائيليين محتجزين في غزة منذ العام 2014.

فيما قال نتنياهو، الشهر الماضي، إن حكومته "تبذل جهودا دبلوماسية خفية من أجل استعادة الإسرائيليين المحتجزين في غزة".

ولم تكشف "حماس" حتى اللحظة مصير أربعة إسرائيليين، بينهم جنديان تحتجزهم في غزة، حيث تشترط لتقديم معلومات حولهم، الإفراج عن عشرات الفلسطينيين الذين أعادت إسرائيل اعتقالهم بعد الإفراج عنهم في صفقة التبادل التي تمت بوساطة مصرية عام 2011.