الكرك – نسرين الضمور

قالت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكه، ان مايشهده الاردن من انتشار واسع لتكنولوجيا الاتصال والمعلومات يستدعي توظيف هذه التكنولوجيا في سعينا لتحقيق التنمية الوطنية الشاملة والمستدامة بكل ماينتج عنها من مردود اقتصادي واجتماعي وثقافي ومعرفي مشيرة الى ان نسبة انتشار استخدام الهواتف النقالة في المملكة تصل مابين (120_150)بالمئة في حين تصل نسبة انتشار الانترنت الى اكثر من (103) بالمئة .

وحثت شويكه التي زارت نادي ابداع الكرك والتقت رئيس مجلسه التنفيذي المهندس حسام الطراونه وطاقم ادارة النادي وعدد من منتسبيه من ذوي المبادرات الريادة التي يتبناها النادي على الانتفاع من خدمة المحفظة النقالة التي اطلقتها شركات الاتصالات بستخدام الهاتف النقال للاستفادة منها في مجال ريادة الاعمال خاصة لجهة الشباب اصحاب المشاريع الريادية ماييسر لهم عرض وتسويق منتجات مشاريعهم دون عناء وتنفيذ عمليات البيع والشراء والتحصيل المالي و خاصة وان (66) بالمئة من الشعب الاردني ومنهم قطاع الشباب لايملكون حسابات بنكية .

وفي حديث وجهته الوزيرة شويكة للشباب، دعتهم لان يكون تعاملهم مع تكنولوجيا الاتصال محفزا لطاقاتهم وابداعاتهم والخروج من النمط التقليدي لاستخدام هذه التكنولوجيا بتوظيفها في مجال ريادة الاعمال من خلال اكتساب مهارات تساعدهم في تطوير مشاريعهم وافكارهم الريادية وفي تحسين اليات عرض وتسويق منتجات مشاريعهم .

واكدت شويكه اهمية الدور الذي يتبناه نادي ابداع الكرك والذي يوفر بيئة مناسبة للشباب من حيث مساعدتهم في اطلاق طاقاتهم الكامنة وتعزيز قدراتهم ليكونوا ادوات فاعلة في نهضة ورقي مجتمعاتهم ،مشيرة الى اهمية العمل الجماعي في تبادل الخبرات والتجارب الامر الذي يسهم بتعزيز الثقة بالنفس ويقوي روح المبادرة والاصرار لدى الشباب في مواجهة التحديات التي تواجههم .

من جهته قدم المهندس الطراونه عرضا عن برامج النادي وتطلعاته وخططه المستقبلية والهادفة الى طرح وتنفيذ المزيد من الافكار الريادية التي تنهض بقطاع الشباب وتحقق منفعة اساسية للمجتمع على المستويين المحلي والوطني بما يواكب أدوات العصر و فكر القرن الحادي و العشرون و الثورة الصناعية الرابعة ، موضحا ان النادي مهتم بالشباب من مختلف فئاتهم العمرية حيث انتفع من البرامج والمبادرات الريادية التي اطلقها النادي منذ تاسيسه للان مايزيد على سبعة الاف شاب وشابه ويتوقع ان يتجاوز هذا العدد مع نهاية العام الحالي ال (12) الف شاب وشابه، حيث ينفذ النادي حاليا 332 برنامجا مختلفا و(23 )مبادرة تطوعية وحصل على زهاء( 13) جائزة عربية ودولية.

وعرض عدد من الشباب اصحاب المبادرات الرياديه من منتسبي النادي ملخصا لحيثيات المشاريع التي فازت من خلال ملتقى ريادة الاعمال الذي ينفذه ويموله النادي في اطار مشروع «نحو شباب قائد للتغيير والتقدم» ، ومن المشاريع التي تم عرضها مشروع «سلتي» والذي يهدف الى استغلال المساحات الصالحة للزراعة والواقعة في حرم المنازل بزراعتها لتوفير الاكتفاء الذاتي للاسر المنتفعة تحقيق ريع مالي لها وللشباب القائمين على المشروع اضافة لتوسيع الرقعة الخضراء في الأحياء السكنية ، اما المشروع الثاني فهو تاسيس شركة خدمية باسم «مركز الصيانة المعتمد» والذي يقوم على تقديم خدمات الصيانه في المنازل والمصالح التجارية ضمن معايير هندسية ومواصفات الجودة المطلوبة الامر الذي يساعد الطلبة من خريجي مراكز التدريب المهني في تامين فرص عمل لهم ، والمشروع الثالث وهو مشروع « تنسيق الهدايا وبيع منتجات الاشغال اليدوية « فيساعد في تمكين الفتيات باقامة مشاريع مدرة للدخل لخدمة انفسهن واسرهن،والمحافظة على البيئة بإعادة تدوير بعض القطع والمواد وتحويلها إلى منتج آخر ذي قيمة