عمان - الرأي

في سهرة رمضانية تصادف ثاني ليالي الشهر المبارك وتحديداً عن الحادية عشرة مساء يوم غد الجمعة يُطوى ملف الموسم الكروي 2017-2018، عبر إقامة المباراة النهائية لبطولة كأس الأردن -المناصير بين الجزيرة وشباب الأردن على ستاد عمان الدولي.

وبعد موسم زاخر ومتنقل على الصعيدين المحلي والآسيوي، يتأهب الفريقان لتحقيق لقب البطولة الذي سيأتي تتويجاً لمسيرة طويلة ومرهقة الى حد ما، سواء للجزيرة وصيف دوري المحترفين والمتأهل لنهائي كأس الاتحاد الآسيوي عن منطقة الغرب، او لشباب الأردن الذي استطاع بتشكيلة معظمها من العناصر الشابة من احتلال المركز الخامس.

وما بين خبرة عيسى الترك المدير الفني لشباب الأردن، وطموح التونسي شهاب الليلي نظيره في الجزيرة، يبقى اللقب حائراً ومعلقاً وينتظر فقط ان يستجيب لنداء أحدهما، ومن ثم الاستقرار داخل خزائن «أسود غمدان» او «الشياطين الحمر».

لدى الجزيرة، أجواء من الفرح والثقة والنشوة وخصوصاً بعدما وضع الفريق نفسه طرفاً في نهائي البطولة القارية على حساب مواطنه الجزيرة، وعلى ذلك يعول الجميع هناك لاعتلاء منصة التتويج وبالتالي الحصول على دفعة معنوية للمضي بالمشوار الآسيوي وصولاً الى النهائي ومحاولة الفوز بأول القابه الآسيوية.

وعند شباب الأردن، فإن وصوله لهذه المحطة يعني أحقيته وتمسكه بحظوظ الحصول على الكأس، وذلك لتسطير نفسه في سجل ابطال هذا الموسم من جهة، والحصول على فرصة العودة للمشاركة الآسيوية الموسم المقبل من جهة أخرى.

وينتظر ان يدخل الفريقان اليوم بمعسكرين مغلقين منفصلين، لرفع معايير الجاهزية الفنية والذهنية عندهما وما يعزز بالتالي حضورهما في المشهد الختامي، وذلك وسط أجواء تبدو مثالية لدى الطرفين قياساً باكتمال صفوفهما وتفرغ دوليي المنتخب الوطني لهما.

على الصعيد الإداري

انجز اتحاد كرة القدم، كافة الترتيبات الفنية والادارية للمباراة النهائية بناء على الاجتماع التنسيقي الذي عقد أمس، في مقر الاتحاد بحضور مندوبي الناديين وقوات الدرك والدفاع المدني.

وسيتولى الاتحاد الاشراف على كافة الامور التنظيمية للمباراة كما تم الاتفاق على إلغاء العمل بالباجات الموسمية الصادرة من الإتحاد باستثناء باجات الصحفيين والمصورين والمنظمين.

سيكون دخول جماهير الفريقين مجاناً اعتبارا من الساعة التاسعة مساءً حيث الدرجة الأولى يمين المنصة لجمهور نادي الجزيرة والدرجة الأولى يسار المنصة لجمهور نادي شباب الاردن.

وتفتح أبواب المنصة الرئيسة اعتباراً من الساعة (10:00) ليلاً، وسيتم توزيع نسبة الجماهير في الملعب بنسبة 50% لجماهير الجزيرة و50% لجماهير شباب الأردن حسب تعليمات المباريات النهائية.

ويكون دخول المنصة الرئيسية بموجب بطاقات الدعوة الخاصة والتي ستصدر من الإتحاد (اللون الذهبي والفضي)، لأعضاء مجلس إدارة الناديين وضيوفهم وضيوف الإتحاد ولن يسمح باصطحاب الأطفال تحت أي ظرف، مع التأكيد على الجلوس حسب رقم البطاقة والمقعد.

وتخصص البوابة رقم (13) على يمين المنصة لحملة بطاقات الدرجة الخاصة بنادي الجزيرة بالإضافة للصحفيين والبوابة رقم (3) على يسار المنصة لحملة بطاقات الدرجة الخاصة بنادي شباب الاردن، فيما البوابات رقم (4 و5) على الدرجة الأولى يمين لجماهير الجزيرة والبوابات (11و12 ) على الدرجة الأولى يمين لجماهير الجزيرة.