عمان - الرأي

قررت اللجنة التأديبية في اتحاد كرة القدم أمس تخسير فريق بلعما 0-3 أمام دار الدواء في آخر مبارياته بدوري الأولى التي اقيمت على ستاد الأمير محمد بالزرقاء.

وبحسب الموقع الالكتروني للاتحاد، جاء القرار باحكام المواد (96/2/أ)، واقامة اول مباراتين رسميتين لنادي بلعما على ملعبه بدون جمهور عملا باحكام المادة (96/2/ب)، وتغريمه مبلغ (500) دينار اضافة الى قيمة اضرار الملعب وسيارة الحكم على ان يتم ارفاق فواتير من قبل متعهد بقيمة الاصلاحات موقعة ومختومة من قبله وتوريدها الى الاتحاد ليتم صرفها من مخصصات نادي بلعما لدى الاتحاد بعد اعتمادها من قبل الاتحاد عملا باحكام المادة (97).

وجاء تلك العقوبات القابلة للاستئناف بحسب الوقائع التي تم مناقشتها «قيام الحكم بايقاف المباراة في الدقيقة (90+3) ولم يستطع اكمالها وذلك بسبب احداث الشغب التي صدرت من جمهور نادي بلعما حيث كان متبقي على نهاية المباراة دقيقتين وفي البداية حيث قام احد جماهير نادي بلعما بالنزول الى ارض الملعب ومحاولة الاعتداء على الحكم بالضرب الا ان تدخل قوات الدرك في الحيلولة دون ذلك وبتكسير الكراسي والقائهم باتجاه طاقم التحكيم والنزول الى ارض الملعب ثم بدا العدد بالتزايد مما دفع طاقم التحكيم بالخروج فورا من ارض الملعب باتجاه غرف الغيار ولم يستطع الحكم اكمال المباراة بسبب احداث الكبيرة والاعتداء على سيارة الحكم مما الحق بها الاضرار جسيمة».

ووفقاً للقرار، بات الصريح رسمياً متأهلا ًإلى أندية المحترفين رفقة السلط الذي تم تغريمه 200 دينار لقيام جمهوره بشتم الاتحاد ولاعب الفريق المنافس بالفاظ نابية امام العربي، فيما الصريح 200 دينار لشتم جمهوره الحكم امام سحاب (غير قابل للاسئتناف)

على صعيد آخر، تم ايقاف لاعب اليرموك تـ 21 سامر خانكان مباراة واحدة وغرامة 200 دينار لاستخدامه الالفاظ النابية امام الجزيرة.