موسكو- الأناضول-

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن سفنًا روسية مزودة بصواريخ مجنحة ستناوب بشكل دائم في مياه البحر الأبيض المتوسط.

وخلال اجتماع مع مسؤولي وزارة الدفاع الروسية بمدينة سوتشي، اليوم الأربعاء، أكّد بوتين ضرورة مواصلة المناورات البحرية الطويلة.

وأشار الرئيس الروسي إلى أنهم يخططون لإيصال عدد السفن والغواصات المناوبة خلال العام الجاري في مياه البحر المتوسط إلى 102.

وقال إن السفن الحربية المزودة بصواريخ طراز كاليبر ستكون مناوبة بشكل دائم في المتوسط بسبب استمرار خطر الإرهاب بسوريا.

وفي تشرين الأول 2015، استخدمت روسيا لأول مرة في سوريا، صواريخ كالبير، التي يصل مداها إلى حوالي 2500 كم.