عمان -الرأي

اختتمت فعاليات يوم الطلبة العرب والأجانب، الذي نظمته عمادة شؤون الطلبة بجامعة الشرق الاوسط، بمشاركة طلبة الجامعة من مختلف الجنسيات العربية، وتزامن مع إحياء الجامعة لفعاليات يوم القدس.

وتخلل اليوم، الذي رعاه الدكتور يعقوب ناصر الدين رئيس مجلس حوكمة الجامعات العربية، ورئيس الجامعة الدكتور محمد الحيلة، فقرات فنية وتراثية متعددة اظهرت تراث الدول المشاركة، وعرض لوحات فنية ضمن معرض للصور، مثلت محتوى ثقافة كل بلد، فيما قدم الطلبة من أبناء الجاليات للضيوف اشهر الماكولات التي تشتهر بها بلدانهم.

وعلى هامش يوم الجاليات، نظمت عمادة شؤون الطلبة بازارا مفتوحا، تضمن جناحا للاكسسوارات ومنتجات زراعية وغذائية متنوعة، لاقت حضورا لافتا من طلبة الجامعة وأبناء المجتمع المحلي.

ويأتي تنظيم يوم الجاليات حرص على تنظيم هذه الفعاليات لاظهار روح التآخي والتعاون بين طلبة الجامعة، ولإعطاء الطلبة فرصة التعرف على تراث وثقافة أشقائهم وزملائهم من طلبة الدول الأخرى

وتضم الجامعة في جنباتها طلبة يمثلون معظم الجنسيات العربية، ويشكلون نحو ثلاثين بالمئة من طلبتها.