القدس المحتلة - الأناضول

أعلن الموقع الالكتروني لصحيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية، إن وزارة الخارجية التركية استدعت اليوم الثلاثاء، السفير الاسرائيلي لدى أنقرة، وطالبته بمغادرة البلاد.

وذكر الموقع أن وزارة الخارجية التركية طالبت السفير الاسرائيلي، نيتان نائيه، بمغادرة البلاد، بسبب المجزرة التي نفذها الجيش الاسرائيلي في غزة امس، وأسفرت عن استشهاد ٦١ فلسطينيا وإصابة اكثر من 2770 آخرين.

وقال الموقع إن وزارة الخارجية التركية، أعلنت نائيه شخصا غير مرغوب فيه في البلاد.

وارتكب الجيش الإسرائيلي أمس مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، حيث قتل 60 شخصا وجرح أكثر من 2270 آخرين، بالرصاص الحي، والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأميركية لمدينة القدس، ويحيون الذكرى الـ 70 لـ النكبة الفلسطينية.

وردا على خطوة نقل السفارة الأميركية للقدس والمجزرة التي ارتكبتها إسرائيل على حدود قطاع غزة، أعلنت تركيا الحداد الوطني لمدة 3 أيام، واستدعاء سفيريها لدى واشنطن وتل أبيب للتشاور، ودعوة منظمة التعاون الإسلامي لاجتماع طارئ الجمعة المقبل.

كما أعلنت جنوب إفريقيا استدعاء سفيرها في تل أبيب حتى إشعار آخر على خلفية المجزرة الاسرائيلية.