الرأي - وكالات

أدخل الرئيس الفلسطيني، محمود عباس إلى المستشفى الاستشاري بمدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة، لإجراء عملية جراحية بالأذن.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) بأن عباس يخضع لجراحة بسيطة في الأذن الوسطى، بمستشفى بالضفة الغربية، وسيغادر المستشفى خلال ساعات.

وكان الرئيس الفلسطيني قد دخل مستشفى بمدينة بالتيمور الأميركية في فبراير الماضي، خلال زيارة لإلقاء كلمة أمام مجلس الأمن الدولي.