يداعب البعض الأطفال حديثى الولادة بقبلات في مختلف الوجه، وخاصة فى الفم، الأمر الذي يتسبب في إصابة الطفل بأمراض خطيرة، نتيجة انتقال الميكروبات من فمه.

إن تقبيل الرضيع من فمه يسبب انتفال الميكروبات المسببة للأمراض المعدية، مثل نزلات البرد والهربس، كما أن هناك عادات خاطئة تقوم بها بعض الأمهات والتى تسبب انتقال الأمراض أيضاً وهى وضع «الرضاعة»، فى فم الأم، للتأكد من دفء المشروب، ثم وضعه على فم الطفل.

وعن الطرق الطبيعية التى يجب أن تتبعها الأم، لتقوية الجهاز المناعى للرضيع، هى الحرص على الرضاعة الطبيعية التى تحتوى على عناصر غذائية هامة، تقوى مناعة الجسم، عكس الحليب الصناعية، التى تضعف المناعة عند الطفل.

ومرض «هربس»هو عبارة عن تقرحات والتهابات تصيب بعض المناطق بالجسم مثل الفم والأنف، وبالإضافة إلى الأجهزة التناسلية ، ويصاحبه الشعور بآلام وتختلف أعراض المرض من مريض لآخر، حسب ماذكره الموقع البريطانى « dred».

وتتشابه أعراض الهربس التناسلي بين الذكور والإناث و الفرق هو أن الفيروس قد يسبب مضاعفات صحية في السيدات الحوامل، وينقل المرض لأطفالهن، وتتراوح فترة حضانة المرض لمدة أسبوعين.أما أعراض هذا المرض فتتمثل ب:

-إرتفاع درجة الحرارة وغيرها من الأعراض التى تشبه الأنفلونزا.

- الغثيان.

- آلام العضلات.

- الشعور بالألم عند التبول.

- الحكة خاصة عند ظهور بثور بمنطقة الإصابة.

ويستلزم عند ظهور هذه الأعراض، الذهاب إلى طبيب أمراض جلدية لإجراء الفحوصات الطبية، والعلاج.

(اليوم السابع)