احتفلت كلية تراسانطة للاباء الفرنسيسكان بتخريج الفوج السبعين من طلبتها. وقد كان هذا الحفل المميز برعاية الرئيس العام لرهبنة الفرنسيسكان الاب فرانشيسكو باتون حارس الاراضي المقدسة الجزيل الوقار.

وامتزجت اجواء الفرح بمشاعر الفخر والاعتزاز لتعم هذا الحفل المبارك وتملؤه بهجة. وقد عبّر مدير الكلية قدس الاب رشيد مستريح في كلمة له عن سعادته وفخره بأبناء تراسانطة التي ستبقى ترفد الوطن بأجيال واعية متحصنة بالاخلاق تنعم بالعلم والمسؤولية. والاجمل أن هذه المناسبة القيمة تزامنت مع مناسبة ذات قيمة دينية تاريخية تخص الكلية وهي حضور الرهبان الفرنسيسكان في الشرق الاوسط منذ ثمانمئة عام.

وقد أكتمل هذا الحفل جمالا بكلمات للخريجين بلغات مختلفة عبروا فيها عن حبهم وامتنانهم لكليتهم.

واختتم هذا الجمع المبارك مع راعي حفلنا الاب فرانشيسكو باتون حيث قام بتوزيع الشهادات على الخريجين ممتنين لكرم رعايته.