رعت سمو الأميرة ريم علي، مساء الأربعاء، أمسية الإعلام الأردني الألماني التي أقامتها مؤسّسة دويتشه فيله الألمانيّة، بحضور وزير الدّولة لشؤون الإعلام الدّكتور محمّد المومني، وتمّ خلالها تكريم عدد من المؤسّسات الإعلاميّة.

وقال المومني في كلمة بالامسية، إنّ تكريم مؤسّسة عريقة مثل دويتشه فيله للمؤسسات الإعلاميّة الأردنيّة من القطاعين العام والخاص، يؤكّد المكانة المرموقة والمهنيّة العالية للإعلام الوطني، والتزامه بمعايير المسؤوليّة في الجوانب الأخلاقية والقيميّة، وحياديّته في نقل المعلومة.

وأضاف نعتزّ بإعلامنا الوطني المهني الملتزم، الذي استطاع أن يتجاوز التحدّيات وينشر الحقيقة ويدرك دوره الوطني بكلّ حريّة ومسؤوليّة.

وأشار المومني إلى أنّ الانفتاح الإعلامي في الأردن مدعاة للفخر، مشيراً إلى تقدّم مستوى الحريّات الإعلاميّة في الأردن بحسب بعض التقارير العالميّة وآخرها تقرير منظّمة مراسلون بلا حدود، الذي شهد تقدم الأردن بمقدار ست درجات على مؤشر الحريّات الاعلاميّة.

وأوضح أننا نعمل على التقييم الذاتي بشكل مستمرّ ولا ندّعي الكمال، لافتاً إلى أن المشهد الإعلامي يسمح بنقد السياسات بشكل مهني وبما يعزّز الثقة في العمل الإعلامي بكلّ مسؤوليّة ووطنيّة.

وقال إن المؤسسات الإعلاميّة العالميّة تثق بالإعلام الأردني وبانفتاحه ومهنيّته لأنّه يقدِّم صورة نقيّة قائمة على الموضوعيّة.

من جهته، أكد مسؤول الإعلام بالسفارة الألمانية خايمه شبير بيرج، في كلمة نيابة عن السفيرة، تقدير مؤسسة دويتشه فيله الألمانية للتعاون القائم مع المؤسسات الإعلامية الأردنية.

وقال إن من أبرز أهدافها تحقيق الأمن الرقمي وحماية الخصوصية ودعم الاستدامة الاقتصادية للمؤسسات الإعلامية، مشددا على ضرورة تعزيز التعاون وتطويره بشكل أكبر مع جميع الشركاء بغية تطوير وسائل الإعلام في العالم.

وأكدت مديرة التوزيع والتسويق في المؤسسة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا سارة هاشم ضرورة العمل على تعزيز التعاون الإعلامي بين مؤسسة دويتشه فيله الألمانية والمؤسسات الإعلامية الأردنية بهدف تطوير العمل الإعلامي بشكل أكبر.

يذكر أن المؤسسات الإعلامية المكرمة هي التلفزيون الأردني، والهيئة الملكية للأفلام، قناة رؤيا، صحيفة الرأي، موقع الوكيل الإخباري، مزاج fm، راديو البلد، مفوضية اللاجئين للأمم المتحدة، برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. بترا