عمان - منير طلال وعودة الدولة

نجح الليلة الماضية الأرثوذكسي بتحقيق الفوز الأول له في الدور الحاسم لكأس الأردن التصنيفي لكرة السلة بتخطي كفريوبا 86-70 في اللقاء الذي اقيم في صالة الامير حمزة بمدينة الحسين للشباب.

الأرثوذكسي اصبح في جعبته أربع نقاط وهو ذات رصيد منافسه كفريوبا، حيث سبق له أن خسر في الجولتين الأولى والثانية امام الوحدات 84-92 ثم أمام الأهلي 72-69

وضمن الجولة الثالثة كان الليلة قبل الماضية الوحدات يستعيد توازنه بتحقيق انتصاره الثاني على حساب نجوم الأردن 85-76 ليرفع رصيده لـ 5 نقاط فيما اصبح رصيد نجوم الأردن 3 نقاط بعد تلقيه ثلاث خسائر متتالية.

واقيمت في ساعة متأخرة لقاء قمة جمع الرياضي (4 نقاط) والأرهلي (4) في لقاء البحث عن اللحاق بالمتصدر الجزيرة (6 نقاط) الذي كان يحقق الليلة قبل الماضية فوزه الثالثة على التوالي على حساب الجبيهة 99-63 الذي يمتلك 3 نقاط من ثلاث خسائر.

الأرثوذكسي / 86

كفريوبا / 70

تقدم الأرثوذكسي في بداية اللقاء الا ان كفريوبا تقدم عبر ثلاثية محمد باكير وجاء فاصل ثلاثيات بين محمود عابدين وأحمد حمارشة من جهة ومحمد شديفات من صفوف كفريوبا الذي نجح في خطف الأسبقية مع نهاية الفترة الأولى 21-20 بفضل قيادة خلدون جبارة والانهاء الناجح عبر يوسف شتات وعمار الشريقي.

وعندما ابتعد كفريوبا بالفارق 5 نقاط نهج الارثوذكسي الدفاع الضاغط المزدوج على كل لاعب لبتحقق التعادل بفضل ثلاثية أحمد حسونة ومن ثم يتقدم بالنتيجة عبر يزن الطويل والزيتاوي قبل ان يستغل حمارشة الخطأ الفني الذي احتسب على شتات ومن ثم يتبعها بثلاثيتين عبر حمارشة وعابدين لينتهي الشوط الأول للارثوذكسي 44-38.

بدأ الارثوذكسي يوسع الفارق فيما اصاب لاعبي كفريوبا الارهاق لعدم وجود البديل الجاهز وتواصل تسجيل الارثوذكسي عبر حمارشة ومن اختراقات عابدين واكمل حسونة ما بدأه حمارشة من اصاب السلة من عيار النقاط الثلاث لينتهي معها الفترة الثالثة للأرثوذكسي 70-49.

الفارق الكبير القى بظلاله على لاعبي كفريوبا اللذين فقدوا الرغبة في اللعب فيما بدأ الارثوذكسي يدفع بلاعبي الدكة واتسمر صيام كفريوبا طويلاً ووصل الفارق لـ 25 نقطة قبل ان يبدأ كفريوبا بتقليص الفارق فيما تبقى من وقت عبر نجمه شتات لينتهي اللقاء بفارق 16 نقطة.

الوحدات / 85

نجوم الأردن / 76

أدرك الوحدات مبكراً أن منافسه يطمح لزيارة السلة مبكراً، وهذا ما تحقق عندما توغل لاعب نجوم الاردن حسام لطفي وسجل في الدقيقة الاولى ليمنح الاثارة المبكرة.

رفضت اوراق الوحدات تلك النوايا ليقدم موسى العوضي نفسه بالمشهد بمساندة مالك كنعان ليكون التعادل 6-6، لا بل أن الوحدات ضغط بشدة على ملعب نجوم الاردن وعمل على صناعة الكرات وارسال التمريرات من نضال الشريف مع ظهور محمد رسلان ليتم التقدم 10-6، واعتمد نجوم الاردن على نجمه محمد خلف وتوغلات سلطان بسام لاعادة الأمور لوضعها الطبيعي ووقف الامداد الوحداتي وهو ما تحقق بالتعادل 17-17 ورفض الوحدات التقارب معلنا حسم الربع الأول 27-21.

يعتبر الربع الثاني الأبرز لـ «بوصلة الوحدات» نضال الشريف، فقد قدم نفسه كأحد النجوم بقدرته على التحركات النشطة وبلمحات سريعة وكرات خاطفة من العوضي ورفاقه حاول الوحدات مباشرة توسيع الفارق ليصل لرقم لصالحه 33-21، لكن لم تنجح الرقابة المفروضة على سلطان بسام الذي كلما تراجع نجوم الاردن يظهر من بعيد لانقاذ ما يمكن انقاذه، وكأن تلك الدقائق مباراة خاصة بينه وبين الشريف، وبين تبادل التسجيل واضاعة الكرات السهلة والمحاولات غير الموفقة بالثلاثيات كان تقليص نجوم الاردن 41-46 قبل الاستراحة.

حرك كنعان الوحدات بالربع الثالث لمنع نجوم الاردن من الاقتراب وسجل الثنائيات وكانت التبديلات هنا وهناك لضح النشاط من جديد واهدر العوضي كما اضاع غيره جراء التسرع والتقارب التسجيلي على اللوحة الالكترونية وفي ذلك الجزء لم تظهر الفوارق حتى ان التقارب عاد بتقدم الوحدات 56-53 والأمر يحتاج سلة من الخارج للتعادل ليعمل نجوم الاردن بتسريع اللعب بحثاً عن ثغرات واستمرت المحاولات لكن الوحدات ادرك خطورة الموقف ونجح في جعل ايصال النتيجة 68-58.

الجزء الأخير والرابع من المشهد حمل في طياته الفردية أكثر كأحد الخيارات الجديدة واعاد العوضي نفسه لواجهة المواجهة وكأنه بدأ اللقاء للتو بموهبته بالكرات الثلاثية وتحقيقه الارقام المفضلة ومنح فريقه جزئيات تعني الكثير في الزفير الأخير وهدف الوحدات من ذلك ابقاء الفارق تحت السيطرة على أقل تقدير فأصبح 80-73 وساهم كنعان بتطبيق الخطة أكثر بالهدوء والمحافظة على الفارق الذي وصل لـ 9 مع نهاية اللقاء.