الرويشد – حسين الشرعة

تنتشر ظاهرة "التقمل" في مدارس الرويشد (310 كم شرقي مدينة المفرق) البالغ عددها سبع مدارس (3) منها ثانوية ومثلها مختلطة ومدرسة أساسية بسبب عدم النظافة الشخصية لمعظم الطلاب خصوصا، الطالبات منهم ما يتطلب اتخاذ الاجراءات والتدابير الصحية للقضاء على الظاهرة التي باتت تؤرق وزارة التربية والصحة في اللواء.

وتشير المعلومات المستقاة من مدير تربية لواء البادية الشمالية الشرقية عمر الهامي إلى المدارس في اللواء تحتضن ما يقارب من (1600) طالب وطالبة، وأن "التقمل" ملفت للنظر خصوصا في مدارس الإناث، مضيفا أن الحالة هذه تطلبت معالجتها من خلال التنسيق مع مسؤول الصحة المدرسية في تلك المدارس بتوزيع أدوية مكافحة التقمل للطالبة غير القادرين على شرائها إلى جانب برامج توعوية للأهالي بهدف التأكيد على النظافة الشخصية للطلبة.

ولفت الهامي إلى أن المديرية نسقت مع وزارة الصحة للقضاء على الظاهر مشيرا إلى أنه جرى الكشف على بعض المدارس التي تنتشر فيها ظاهرة "التقمل" وتوزيع عبوات "شامبو" على عدد من الطلبة والطالبات للنظافة الشخصية ومكافحة الظاهرة كيلا تنتشر الى طلبة آخرين.

وحسب معلومات صادرة من وزارة الصحة فإن ظاهرة "التقمل" تربتط ارتباطا وثيقا بعدم النظافة الشخصية واستخدام الصابون مشيرا المصادر الى إمكانية انتشار "التقمل" من طالب مصاب إلى آخر سليم ما يتوجب ايجاد برامج توعوية للطلبة وذويهم للاهتمام بالنظافة الشخصية واستخدام علاجات مكافحة "التقمل".

وقالت مصادر متطابقة أن ظاهرة "التقمل" تصل الى (80%) من عدد الطلبة خصوصا في مدارس الإناث.