عمان - الرأي - صدر حديثا كتاب ( مقدمة التربية الخاصة- أساسيات تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة)، العميد شؤون الطلبة في جامعة عمان العربية الدكتور فؤاد الجوالدة.

ويقع الكتاب، الذي صدر عن دار الثقافة للنشر والتوزيع، في 583 من القطع المتوسطة. متناولا أثر التنشئة الأولية التي يتعلم فيها الأطفال القيم والمعايير والقواعد الثقافية للمجتمع الذي ولدوا فيه، واستقرار الشخصية الذي يشير إلى الدور الذي تلعبه الأسرة في مساعدة أعضائها الكبار عاطفياً. و قال الدكتور الجوالدة إن «للأسرة دوراً في أن تحوّل الإعاقة من حاجز إلى حافز من خلال تذليل الصعوبات، مشددا على أهمية فتح باب التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني المعنية بهذه الفئة، لتذليل العقبات التي تواجه ذوي الحاجات الخاصة، ورفع المعاناة عنهم وعن ذويهم، والتي قد يحرمون منها بسبب قرارات جائرة أو عدم وعي مسؤول لأحكام القوانين الخاصة بهم».