عمان - أحمد الطراونة

قال أمين عام وزارة الثقافة هزاع البراري إن معرض عمان الدولي للكتاب الذي یُنظّم بالتعاون بین وزارة الثقافة واتحاد الناشرین الأردنیین، وأمانة عمان، ووزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي أصبح من أهم معارض الكتب العربية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي ناب فيه البراري عن وزير الثقافة وجمعه مع اللجنة الاستشارية العليا للمعرض، بحضور رئيس اتحاد الناشرين فتحي البس ونائب مدير المدينة للتنمية في أمانة عمان م.ابراهيم خريس، ومدير المكتبات في أمانة عمان حاتم هملان، و د.محمد الشرع من وزارة التربية والتعليم، ومحمود الخلايلة مستشار وزير التعليم العالي، وبحضور مدير الدراسات والنشر في وزارة الثقافة مخلد بركات، وناقش فيه المجتمعون الإجراءات التنظيمية والعملية وأدوار اللجان الرئيسية في المعرض وصولا إلى تحقيق أهدافه.

وأكد البراري على أهمیة الدور الذي تقوم به الوزارة كشریك استراتیجي وداعم لمعرض عمان الدولي للكتاب بصفته جهداً وطنیّاً یضع المملكة في مصاف الدول المهتمة بصناعة النشر. مؤكدا على أن يكون هنالك دور واضح ومهم للمؤسسات المعنیة بصناعة الكتاب ، ومقدرا الجهود المبذولة من اتحاد الناشرین الأردنیین وخاصة الجهود التي بذلت في الدورة الماضية للمعرض، والنجاح الذي حققه المعرض. من جانبه قال رئیس اتحاد الناشرین ومدیر المعرض فتحي البس، إن المعرض يمثل نشاطاً ثقافياً معرفياً تنویرياً ومهنياً بامتیاز، یعكس الصورة الحضاریة للمملكة، ویحقق التفاعل الحضاري بین الأردنیین وبعدهم العربي والدولي، مقدما شكره للجنة للعلیا للمعرض التي یرأسها وزیر الثقافة.

واضاف البس ان جمهورية مصر العربية ستكون ضيف الشرف للدورة القادمة، مؤكدا على أهمية البرنامج الثقافي والإعلامي الذي يؤثر بشكل مباشر على نجاح فعاليات المعرض.