عمان – الرأي

يبدأ معهد الإعلام الأردني اعتباراً من اليوم استقبال طلبات الالتحاق في برنامج الماجستير في الصحافة والإعلام الحديث، للعام الدراسي 2018– 2019 الدفعة العاشرة، الذي يقدمه المعهد بالتعاون مع الجامعة الأردنية.

ويوفر المعهد لهذا العام 40 منحة دراسية، يستطيع الطالب المقبول في البرنامج، من الأردنيين أو العرب ومن مختلف التخصصات الأكاديمية، الحصول على منحة دراسية كاملة أو جزئية.

وقال عميد المعهد الدكتور باسم الطويسي إن المعهد حقق خطوات كبيرة ومهمة مع الوصول إلى الدفعة العاشرة، فاعتماد المعهد برامج أكاديمية وتطبيقية مميزة ومختلفة، تقوم على التوازن بين الجانبين النظري والتطبيقي والاندماج في تكنولوجيا الاتصال والتطبيقات الرقمية الحديثة، جعلت منه مقصداً لكل من يسعى للتميز في الأداء والمهنية.

وأشار الطويسي إلى أن برنامج الماجستير الذي يُطرح ضمن المسارين: الشامل والرسالة العلمية، يهدف إلى تخريج صحافيين متخصصين ومهنيين مزودين بمهارات متقدمة وبخاصة في الصحافة الرقمية.

وأوضح أن المعهد أول مؤسسة تعليمية عربية تطور مناهج تطبيقية في الصحافة بالاستفادة من عناصر البيئة الرقمية، إلى جانب التركيز على بناء أساس معرفي ثقافي متين لدى الطلبة.

كما يوفر المعهد لطلبته رحلات علمية دراسية وتدريبية في دول مثل ألمانيا والنرويج والهند ولبنان وغيرها، تساهم في زيادة الخبرات الصحفية للطالب، وكذلك التفاعل مع خبرات للمشاركين في تلك الرحلات من مختلف الدول، كما يوفر برنامج الأنشطة والمحاضرات الموازية المزيد من الفرص أمام الطلبة للتعرف والاطلاع من خلال محاضرين زائرين يستضيفهم من مختلف انحاء العالم.

ودعا الصحافيين والإعلاميين والراغبين في العمل في مجال الإعلام، ومن مختلف التخصصات، استثمار الفرصة بالتقدم والمنافسة في الحصول على قبول ومنحة دراسية جزئية أو كاملة، حيث ان 93% من خريجي المعهد يعملون في مؤسسات صحفية وإعلامية.

ويمكن للطلبة الراغبين تقديم طلبات الالتحاق مباشرة أو تعبأة النموذج إلكترونياً من خلال موقع المعهد الإلكتروني www.jmi.edu.jo

وحتى يوم 6 تموز 2018، ويمكن للطالب المقيم خارج المملكة أن يتقدم للامتحان الكتابي في بلد إقامته.

ويشترط في القبول للمعهد أن يكون الطالب حاصلاً على الدرجة الجامعية الأولى "البكالوريوس" في أي تخصص، واجتياز اختبارات القبول، ويمكن للراغبين بالتقدم الاطلاع على نماذج من هذه الاختبارات المتوفرة على موقع المعهد الإلكتروني.