عمان - رسمي الجراح

قال المصمم الالماني العراقي الاصل د. ريان عبدالله ان التصميم ليس فن ومن يعتقد غير ذلك فهو على خطا وللتصميم ناحية عملية محددة وهو عملية فكرية او لايجاد حل لمشكلة ما وان مهمة المصمم وظيفية بالدرجة الاولى اي التصميم يجب ان يقدم الفائدة , فيما الفن اضافي له ناحية جمالية لا اكثر.

واضاف في المحاضرة التي القاها في قصر المؤتمرات بجامعة العلوم التطبيقية قدمه فيها عميد كلية الفنون والتصميم د. عصام ابو عوض ان الانسان هو العنصر الرئيس في الحياة وككائن خلق باحسن هيئة فانه لابد وان يقدم التصاميم بافضل مايمكن لانه يملك العقل والتفكير والتدبر والعقل تسنده ادوات منها العين والتي توفر له التفكير الصوري , والتي تبقي العقل بحالة تغذية وتلقي مما يعزز لديه بناء الشخصية الذي يعتمد على الكثير من العوامل منها المظهر والتصرف والتواصل والثقافة والمحيط.

واعتبر البروفيسور عبدالله في المحاضرة التي حملت عنوان وسائل الايضاح والارشاد ان الانسان معلوماتي اي انه يخزن في ذاكرته الصور كمعلومات ويغذي تلك المعلومات على الدوام من هنا تعد الصور ووسائل الايضاح والارشاد لديه في المواقع المختلفة معلومة تعينه على الحياة وتلك مهمة المصمم في ايجاد وسائل ايضاح مختزلة يستدل بها الجميع سواء كانت لافتات محطات النقل او المستشفيات او المتاجر الكبيره او الطرق وغيرها.

واكد عبدالله ان التصميم لا ينتهي بل هو عملية استمرارية وان المهندسين بشتى صنوفهم احدثوا خللا في العالم توجب على المصممين اصلاح ذلك الخلل وايجاد حلولا افضل من اقتراحاتهم , مشيرا الى ان التصميم يجب ان ياخذ حيزا كبيرا في حياتنا ولن نتطور ان استثنيناه.

واشار الى ان استخدام الالوان له اهية كبيرة لكن لا بد من توظيفها في صورتها التي تخدم التصميم فالاصفر مثلا له دلالة عامة وعندما يقترن باللون الاسود يصبح مشعا ويوضح الفكرة , فيما الاحمر هو لمنع المخاطرة والتحذير والاخضر دلالة الحماية والامان وغيرها من الالوان والتدرجات اللونية التي لابد من ان تؤشر على دلالات توضيحية محددة.

ولد ريان عبد الله الموصلي في محلة رأس الكور عام 1957م، قضى طفولته وشبابه في أحياء الموصل، وصل إلى ألمانيا سنة 1980،. أنهى دراسته للبكالوريوس والماجستير في برلين متخصصا في التصميم بمساعدة الحاسوبودرس التربية الفنية والتفاهم البصري بواسطة الكومبيوتر.

البروفيسور عبد الله هو عميد كلية الفنون الجميلة في لايبزك الألمانية وعميد ومؤسس كلية الفنون الجميلة في الجامعة الألمانية في القاهرة ,ويدرس في جامعة (الهوية الذاتية). وهو عميد سابق ومؤسس لكلية الفنون الجميلة في الجامعة الألمانية في القاهرة. ساهم في تأسيس المعهد الثقافي العربي في برلين

قام عبد الله،بتجديد شعار ألمانيا الموحده ليكون أكثر وضوحاً،وشعارات ولافتات لشركة فولكس فاغن وعدّل شعار «أودي»، و شعار سيارة بوغاتي كما أشرف على جميع تصميمات شركة خطوط النقل العام والقطارات في برلين ووسائل الإرشاد والإيضاح في محطات المترو في برلين وألمانيا. وصمم شعار خطوط مترو دبي بالإمارات العربية المتحدة.