رويترز

أحرز الشاب ماركوس راشفورد هدفين في الشوط الأول ليقود مانشستر يونايتد للفوز 2-1 على ضيفه ليفربول في مباراة قمة وتعزيز موقعه بالمركز الثاني للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم السبت.

وسجل راشفورد الهدفين في الدقيقتين 14 و24 بينما هز إيريك بيلي مدافع يونايتد شباك فريقه بطريق الخطأ ليأتي هدف ليفربول الوحيد في الدقيقة 66.

وأصبح رصيد يونايتد 65 نقطة من 30 مباراة وبفارق خمس نقاط عن ليفربول ثالث الترتيب. ويتصدر مانشستر سيتي الدوري وله 78 نقطة من 29 مباراة ويلعب في ضيافة ستوك سيتي يوم الاثنين المقبل.

وأرسل الحارس ديفيد دي خيا كرة طويلة وصلت إلى روميلو لوكاكو الذي مررها إلى راشفورد. وراوغ المهاجم الشاب منافسه ترينت ألكسندر-أرنولد بشكل رائع ثم سدد بقوة داخل مرمى الفريق الزائر.

وبعد عشر دقائق كان لوكاكو مؤثرا مجددا واستخلص كرة عالية من ديان لوفرين قبل أن يمرر إلى خوان ماتا وانقطعت الكرة ووصلت إلى راشفورد الذي سدد بثقة ليهز شباك لوريس كاريوس وتصبح 2-صفر.

وعاد الأمل إلى ليفربول، الذي ظهر بشكل أقل من مستواه، عندما فشل بيلي، العائد لتشكيلة يونايتد بعد غياب ثلاثة أشهر بسبب الإصابة، في التعامل مع كرة عرضية من ساديو ماني ووضعها بالخطأ في شباكه.

وكاد المصري محمد صلاح، الذي يتقاسم صدارة هدافي الدوري مع هاري كين مهاجم توتنهام هوتسبير برصيد 24 هدفا، أن يدرك التعادل في الثواني الأخيرة لكنه سدد أعلى العارضة.