معان - بترا

تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني خلال لقائه مع وجهاء محافظة معان في منزل اللواء المتقاعد عبدالله كريشان الأسبوع الماضي، قام أمين عام الديوان الملكي الهاشمي رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك، يوسف حسن العيسوي، ووزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة، اليوم الأربعاء بجولة تفقدية لمتابعة عدد من المشاريع والقضايا ذات الأولوية التي طرحها أبناء المحافظة خلال اللقاء.

وتأتي الجولة للاطلاع المباشر على سير العمل في هذه المشاريع، بهدف تسريع وتيرة تنفيذها وإيجاد الحلول للمشاكل والمعيقات التي تواجهها، وبما ينعكس إيجابا على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وتفقد العيسوي وهلسة تقدم سير العمل بمشاريع المبادرات الملكية التي أمر جلالة الملك بتنفيذها في محافظة معان خلال الزيارات واللقاءات السابقة مع أبناء المحافظة والهادفة إلى تحسين الواقع التنموي والخدمي في المحافظة.

واستهل العيسوي وهلسة الجولة التي رافقهما خلالها محافظ معان أحمد العموش وعدد من المسؤولين، بزيارة مركز الأمير الحسين بن عبدالله الثاني الثقافي، والاطلاع على البرامج التي يقدمها مركز زها الثقافي الذي يستهدف رعاية الأطفال ويوفر لهم بيئات تعليمية وترفيهية تفاعلية من خلال العديد من الأنشطة والبرامج المختصة، حيث سيتم تمويل البرامج التي يقدمها المركز لعام 2018 من خلال المبادرات الملكية السامية.

كما زارا مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز، والتي أنشئت بمبادرة ملكية، وتفقدا الأعمال الإنشائية في مشروع إعادة إنشاء وإعمار مسجد الشريف الحسين بن علي، والذي جاء بمبادرة ملكية لأهالي معان، حيث أنجزت المراحل الأولى منه ووصلت نسبة الإنجاز 40 بالمائة، واستمعا إلى شرح عن مراحل تنفيذ المشروع من مدير أوقاف معان.

وتفقد العيسوي وهلسة عددا من المشاريع الترفيهية والسياحية التي تشكل متنفسا للمواطنين، وتهدف إلى تطوير الواقع السياحي وتوفير بيئة ترفيهية للعائلات والأطفال؛ حيث اطلعا على مشروع مبنى الحرف التقليدية، ومشروع حديقة بلدية معان الكبرى، ومتنزه الملك عبدالله الثاني.

وجرى تفقد مشروع نادي المتقاعدين العسكريين، بحضور مدير مكتب مؤسسة المتقاعدين العسكريين في معان، ومندوب الشركة العربية للإنشاءات، واطلعا على مراحل التنفيذ والذي وصلت نسبة الإنجاز فيه 45 بالمائة.

وخلال الزيارة لكلية معان الجامعية التطبيقية تجوّلا في مشاغل الكلية التي تحتاج إلى إعادة تأهيل وتحديث التجهيزات، وأكد العيسوي أنه سيتم تنفيذ توجيهات جلالة الملك بإنشاء مبنى يضم جميع المشاغل وتزويده بالتجهيزات والمعدات الحديثة بهدف تطوير التعليم التقني بما يلبي احتياجات سوق العمل ويخدم أبناء المحافظة للحصول على فرص عمل في المستقبل.

كما تضمنت الجولة زيارة للموقع المقترح لإقامة مستشفى معان العسكري، والاطلاع على التصاميم النهائية للمستشفى، حيث أوعز وزير الأشغال العامة والإسكان باستكمال إجراءات الطرح والإحالة للمستشفى ليتم وضع حجر الأساس للمشروع بمناسبة عيد الاستقلال تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك.

واختتمت الجولة بزيارة لموقع سكن محافظ معان القديم وسط البلد والحديقة المقابلة له بحضور محافظ معان ورئيس بلدية معان الكبرى، وتم الاستماع إلى شرح تفصيلي عن الأضرار التي لحقت بالمبنى، والحلول المقترحة لإعادة تأهيل السكن والحديقة بما يخدم واقع وأهالي المدينة.

وفي مقابلة صحفية، أشار العيسوي إلى أن هذه الجولة التفقدية تأتي تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لمتابعة مطالب وجهاء محافظة معان خلال لقاء جلالة الملك بهم قبل أيام، وأيضا لمتابعة تنفيذ مشاريع المبادرات الملكية والاطلاع على الاحتياجات الإضافية لها لضمان سير عملية التنفيذ على أكمل وجه وبما ينعكس بالفائدة على أبناء المحافظة بالتنسيق مع المؤسسات الحكومية المختصة.

بدروه، لفت هلسة إلى أن وزارة الأشغال العامة والإسكان تتابع توجيهات جلالة الملك وبالتنسيق مع الديوان الملكي الهاشمي باعتبارها الذراع الفني والتنفيذي لمشاريع المبادرات الملكية السامية، مؤكدا أن الوزارة ستقوم باتخاذ جميع الإجراءات التي من شأنها تسريع عملية تنفيذ المشاريع على أرض الواقع وحسب خطط العمل والجدول الزمني الموضوع لها.