الرمثا - الرأي -

رعى رئيس مركز أمن المدينة بالرمثا الرائد وليد أبو هزيم تخريج دورة أصدقاء الشرطة المنعقدة في جمعية التكافل الخيرية لأشبال التكافل الأيتام وموظفي الجمعية، بالتعاون بالتنسيق مع الشرطة المجتمعية ودائرة العلاقات العامة بمديرية الأمن العام.

وأكد أبو هزيم ضرورة متابعة المستفيدين من الدورة وتعميم الفائدة على الأقارب والأصحاب، وثمن دور الجمعية وحرصها على التنسيق المتواصل مع الشرطة المجتمعية ودائرة العلاقات العامة في مديرية الأمن العام لاكتمال المنظومة الأمنية.

وتحدث عن واجبات الأمن العام من خلال المحافظة على الأمن والمال والأنفس ضد أي جرم.

وأكد رئيس الجمعية فيصل الذيابات حرص الجمعية على توعية المجتمع وبالأخص الشباب وركز على أن أمن المجتمع هو أمن الجميع ومسؤوليتهم.

وركزت الدورة على الجرائم الإلكترونية ومخاطر الوسائل الحديثة (الخلويات) وحماية البيئة والسلامة المرورية.