طوكيو - بترا

طورت شركة إتصالات يابانية "كي دي دي آي" برنامجاً يسمح للأهل بمراقبة الهواتف الذكية لأبنائهم والتحكم بها عن بعد لمنعهم من استخدام التطبيقات التي تعتبر مضيعة للوقت ويؤثر استخدامها الطويل على العيون والتركيز.

وذكرت شركة كي دي دي آي أنه يمكن للمشتركين في خدماتها أن يعطلوا عن بعد بعض البرامج التي تتضمن ألعابا الكترونية ودردشة (تشات) على مواقع التواصل الاجتماعي على هواتف أطفالهم من طراز آيفون، كما يمكن للآباء الإطلاع على التطبيقات التي استخدمها أطفالهم في اليوم السابق وتلقي إنذارات عندما يفرط أطفالهم في استخدام هواتفهم الذكية.

وتوجد في هواتف آيفون بالفعل وظيفة رقابة الوالدين التي تقيد استخدام التطبيقات، لكنها بحاجة إلى ضبط يدوي على الجهاز عن طريق كتابة كلمة مرور، ولكن الخدمة الجديدة تسمح للآباء بتحميل فلاتر وإجراء تغييرات عن بعد.

وذكرت الشركة أنه توجد خدمات مماثلة تقدمها شركات اتصالات أخرى لهواتف أندرويد، ولكن شركة كي دي دي هي أول من تقدم مثل هذه الخدمة لهاتف آيفون الذي تنتجه شركة آبل. وبإمكان الأهل الآن التحكم في استخدام أطفالهم للإنترنت، بما في ذلك فلترة المواد الإباحية، ومنع تحميل تطبيقات جديدة، وتعطيل التطبيقات المثبتة مسبقا من خلال نظام التحكم عن بعد، ويمكن أيضا تحديد جداول زمنية أسبوعية للفترة التي يُسمح فيها للأطفال استخدام هواتفهم وتطبيقات معينة، ومعرفة عدد مرات دخول أطفالهم إلى مواقع إلكترونية معينة وأنواع البرامج التي شاهدوها.

وأفادت الشركة أنها تقدم هذا التطبيق مجاناً.