عمان - سيف الجنيني

بلغ مجموع المركبات «الهايبرد» التي تم التخليص عليها للسوق المحلي من «المنطقة الحرة» الزرقاء خلال عام 2017 نحو 37.4 الف مركبة تقريبا .

وحسب الاحصائية الشهرية الصادرة عن هيئة مستثمري المناطق الحرة الاردنية، بلغ مجموع المركبات الداخلة خلال كانون الاول الماضي والتي تعمل بمحرك البنزين 1.7 الف في حين بلغ مجموع المركبات « الهايبرد» نحو 8.1 الف و 3.7 الف مركبة للتصدير .

وبلغ مجموع المركبات الداخلة للسوق المحلي خلال شهر تشرين الثاني الماضي والتي تعمل بمحرك البنزين نحو 2.5 الف مركبة و 3.4 الف مركبة هايبرد « و 3.2 الف مركبة للتصدير .

وقال رئيس مستثمري المناطق الحرة الاردنية نبيل رمان ان قطاع المركبات الهايبرد شهد تراجعا كبيرا منذ اعلان الحكومة عن عدم تمديد اعفاء المركبات الهايبرد العام الحالي .

وعزا رمان ارتفاع التخليص على المركبات الهايبرد خلال شهر كانون الاول بسبب إقبال التجار على التخليص على المركبات التي تم فتح بيانات جمركية قبل نهاية العام الماضي، إثر اعلان الحكومة عدم تمديد قرار اعفاء المركبات الهايبرد .

وجدد رمان مطالبه باعادة النظر بقرار تمديد اعفاء المركبات بسبب المخاوف من حالة الركود التي ستصيب القطاع.

كانت الحكومة أعلنت عدم تجديد إعفاء مركبات الهايبرد، الذي بدأت بتطبيقه في عام ٢٠١٢.

ولفت الى انه في عام ٢٠١٧ تم التخليص على ٣٣٧٠٠ مركبة بنزين بإيرادات بلغت ٣٣٠ مليون دينار ، كذلك تم التخليص على ٣١٥٠٠ مركبة هايبرد بإيرادات بلغت ١٨٠ مليون دينار ، وهناك ٥٩٥٠ مركبة تعمل على الكهرباء بالكامل بلغت ايراداتها بحدود ٥ مليون دينار مطالبا الحكومة بالنظر لهذا القطاع الهام الذي يرفد الخزينة بملايين الدنانير.