إسطنبول - الأناضول

تواصلت المظاهرات اليوم الجمعة، لليوم الثاني على التوالي، في عدد من المحافظات الإيرانية؛ احتجاجا على غلاء المعيشة في البلاد.

وبحسب مراسل الأناضول، شهدت محافظة كرمنشاه، غربي البلاد، اليوم، مظاهرة نظمها عدد كبير من المحتجين.

وردد المتظاهرون هتافات ضد رئيس البلاد، حسن روحاني، وحكومته من قبيل "يسقط الديكتاتور" و"يسقط روحاني"، وذلك وسط تدخل من عناصر الأمن والشرطة.

من جهته قال إسحاق جيهانغيري النائب الأول للرئيس روحاني، إن "هذه المظاهرات لها أسباب أخرى (لم يحددها)".

جاء ذلك في كلمة ألقاها جهانغيري، بمؤتمر طبي في العاصمة طهران، أضاف فيها أن "إنهاء مظاهرات الشوارع لن يكون على يد من أطلقها"، دون تقديم مزيد من التوضيحات.

بدوره قال نائب رئيس دائرة أمن طهران، محسن نسيج همداني، في تصريحات صحفية، اليوم، إن "هتافات المتظاهرين تصب في منفعة أعداء إيران"، متوعدا بالتصدي لها.

وأمس الخميس، نظم المئات في مدينتي مشهد وكاشمر شمال شرقي البلاد، مظاهرات مماثلة.

ومن المرتقب أن تخرج مظاهرات في مناطق مختلفة من البلاد، غدًا السبت، تأييدًا للحكومة.