الرأي - الأناضول

أفادت دراسة أمريكية حديثة، أن الأطفال الذين يتناولون الأسماك مرة واحدة على الأقل أسبوعيًا، لديهم معدلات ذكاء أعلى، وينامون بصورة أفضل.

الدراسة أجراها باحثون بكلية الطب جامعة بنسلفانيا الأمريكية، ونشروا نتائجها اليوم الجمعة، في دورية (Scientific Reports) العلمية.

وللوصول إلى نتائج الدراسة، تابع الباحثون 541 تلميذًا تتراوح أعمارهم بين 9 و 11 12 عامًا في الصين.

وتم تحديد استهلاك الأسماك لدى الأطفال عبر استبيان تم سؤالهم فيه عن عدد مرات تناولهم للسمك خلال شهرين من بدء الدراسة دون تحديد أنواع الأسماك.

كما قيم الباحثون عدد ساعات نوم الأطفال عبر استبيان أجاب عليه الآباء، إضافة إلى مقاومتهم الذهاب للفراش بوقت النوم، والقلق أثناء النوم، ووقت الاستيقاظ ليلًا، والتعب أثناء النهار.

وفيما يتعلق بمعدل الذكاء، حلل الباحثون قدراتهم الحسابية، وعلم المفردات، وفهم المعلومات، إضافة إلى قدرتهم على ترتيب الصور وتصنيف الرموز.

ووجد الباحثون أن الأطفال الذين تناولوا الأسماك كثيرًا كانت لديهم معدلات ذكاء أعلى، ومعدلات أقل باضطرابات النوم.

وأوضحت النتائج أن الصغار الذين يتناولون الأسماك مرة واحدة على الأقل في الأسبوع حققوا ما يصل بـ4.8 درجة أعلى باختبارات الذكاء، أكثر عن غيرهم ممن لا يتناولون المأكولات البحرية أو يتناولونها مرة شهريًا.

ووجد الباحثون أن الأطفال الذين يتناولون الأسماك من مرتين إلى ثلاث مرات في الشهر حققوا ما يصل إلى 3.31 درجة أكثر في اختبارات الذكاء.

وقالت قائد فريق البحث، ينيفر بينتو مارتن، إن الدراسة تضيف إلى الأدلة المتزايدة التي تظهر أن تناول الأسماك يعود بفوائد صحية إيجابية، وخاصة على الأطفال.

وأضافت أن تعريف الأطفال على طعم الأسماك مبكرًا يجعلهم يستسيغونها بشكل أفضل.

وأوضحت مارتن أن الأطفال أكثر حساسية لرائحة الأسماك، "فإن لم يتعودوا عليها سيبتعدون عنها".

وأشارت إلى أنه يمكن للأطفال بعمر الـ10 أشهر تناول الأسماك طالما لا توجد بها عظام ومقطعة إلى أجزاء صغيرة.

وقالت إن السمك يجب أن يكون جزء من طعام الأطفال مع وصولهم عمر العامين.

وكانت دراسة سابقة قد كشفت أن تناول الأسماك الدهنية، الغنية بالأحماض الدهنية "أوميجا 3" يلعب دورًا في نمو وتطور الأنسجة العصبية، ما قد يجعلها تعزز الذكاء.

كما تلعب تلك الأحماض الدهنية دورًا في إنتاج هرمون الميلاتونين، الذي ينظم النوم واليقظة.

وأشارت الأبحاث إلي أن تناول الحوامل للأسماك الدهنية، الغنية بالأحماض الدهنية "أوميجا 3"، يمكن أن يحمي أطفالهن من الإصابة بالربو في مرحلة الطفولة.

وتتوافر أحماض "أوميجا3" الدهنية في الأسماك الدهنية مثل السالمون والتونة والماكريل والسردين والسالمون، زيت السمك.