جرش - فايز عضيبات

قال وزير الشباب المهندس حديثة الخريشة، ان 75% من المرشحين الشباب الذين شاركوا في انتخابات مجالس المحافظات نجحوا فيها ما يعطي مؤشرا قويا على قدرات الشباب باقناع المجتمع بقدرتهم على التغيير.

واشار الوزير خلال اطلاقه امس من مديرية شباب جرش مبادرتين شبابيتين تطوعيتين احتفالا بمناسبة اليوم العالمي للتطوع، الى ان وزارة الشباب تؤمن ان العمل التطوعي ليس شعارا يطلق وانما عمل دؤوب لخدمة المجتمع من اجل رفعة الاردن وبنائه وتشكيل نقلة نوعية لعملية التنمية المستدامة بكل ابعادها وخير من يقوم على تبنيها الاجيال الصاعدة من الشباب.

واكد الخريشة خلال رعايته اطلاق المبادرتين في المجمع الرياضي « احنا قدها، و انا اتطوع» بحضور محافظ جرش الدكتور رائد العدوان ونواب المحافظة على ايمان الدولة الاردنية بقدرات الشباب حيث اولت كافة التشريعات اهمية كبيرة بالشباب ودورهم في الانخراط في الحياة السياسية والاجتماعية ومنها على سبيل المثال لا الحصر المشاركة في الانتخابات ترشحا وانتخابا.

وتحدث مدير شباب جرش الدكتور ياسين هليل مبينا ان الشباب يقومون بجهد كبيرعلى المستويين الفردي والجماعي من خلال الخدمة التطوعية التي يتخذونها ركيزة ونقطة انطلاق لهم للمستقبل لافتا الى ان ما يميز الشباب الاردني انه يعمل بدافع الرغبة والدافعية المفعمة بالايجابية والحس بالمسؤولية المشتركة التي تنم عن عمق المواطنة الصالحة.

وعرض مجموعة من الشباب قصص نجاحات حققوها من خلال مبادراتهم التطوعية ولاقت قبولا طيبا من المجتمعات المحلية اضافة الى عرض سكتش مسرحي نفذه مجموعة من الشباب يبين اهمية العمل التطوعي في خدمة المجتمع وتنمية مهارات وقدرات الشباب.

وجال الوزير على مرافق المدينة الرياضية ودشن البرج الرابع في ملعب كرة القدم واعمال تشطيبات بيت الشباب التي تستمر لمدة ثلاث سنوات بكلفة 250 الف دينار، والتقى الخريشة رؤساء الاندية الشبابية مستمعا لهم الى التحديات التي تواجه عملهم في المحافظة والسبل الممكنة لتلافيها حيث اشار مدير شباب جرش الى ان موازنة المحافظة للعام القادم اشتملت على تخصيص مبلغ 300 الف دينار لاقامة مركزي شباب كفرخل وبرما نموذجيين اضافة الى مبلغ 150 الف دينار لانشاء ثلاثة ملاعب خماسية لكرة القدم في عدد من مناطق المحافظة.

يشار الى ان مبادرتي «احنا قدها، وانا اتطوع « تهدفان الى خدمة وتنمية المجتمعات الجرشية باعمال تطوعية تعود بالفائدة على الفرد والمجتمع.