الرأي - رصد

استطاعت طفلة روسية أن تحصل على لقب أجمل طفلة في العالم، بعد أن انهالت عليها الإعجابات بموقع إنستغرام، وحصدت أكثر من 500 ألف متابع.

وتبلغ الطفلة أناستازيا كنيازيفا - وتلقب بـ"آنا" - من العمر 6 سنوات، ويتجاوز عدد متابعيها نجوم التلفزيون الكبار في #المملكة_المتحدة.

أما سر جمالها فيرجع إلى العينين الجميلتين، وملامحها التي تشبه فيها الدمية، بحسب 532 ألف من متابعي حسابها.

وفي واحدة من أحدث الصور المنشورة لها وصفت الطفلة بـ"الملاك" مئات المرات، فيما طلب البعض مقابلتها لرؤيتها على أرض الواقع.

ويدار حساب الطفلة بواسطة والدتها، واسمها أيضا آنا.

ويبدو أن الطفلة تتمثل خطى عارضة الأزياء والممثلة الفرنسية ثيلان بلونديو، التي كانت قد لفتت الانتباه عام 2007 وكان عمرها وقتذاك 6 أعوام، وكانت ثيلان في تلك الفترة أصغر نجمة في مهرجان فوغ الفرنسي للموضة.

لكن ليس كل متابعي الطفلة آنا على الإنستغرام من محبيها، فهناك من يوجهون الاتهامات إلى والدتها بأنها تستخدم الماكياج لتبدو طفلتها جميلة؛ فيما دعا آخرون والدتي أناستازيا لتركها تعيش حياتها كطفلة دون المتاجرة بها.

ومنذ عام 2015 تقوم والدة أناستازيا بنشر صورها على التواصل الاجتماعي، ونشرت إلى الآن أكثر من 840 صورة.

وقد حملت هذه الصور الطفلة إلى الشهرة، وأسفر ذلك عن اختيارها كنموذج للعديد من العلامات التجارية الكبيرة في روسيا بما في ذلك أموريكو وكيسابيانو.