رويترز

فرط فالنسيا في فرصة تقليص الفارق مع برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم بعدما مني بأول هزيمة هذا الموسم اليوم الأحد بخسارته 1-صفر أمام خيتافي رغم أنه لعب 65 دقيقة وهو متفوق عدديا.



وألغى الحكم هدفا سجله خيتافي بداعي التسلل عندما أطلق ماورو أرامباري تسديدة بعيدة المدى تحولت إلى الشباك عن طريق زميله امات ندياي.

وبعد لحظات زاد غضب جماهير خيتافي عندما حصل أرامباري على الإنذار الثاني ليطرده الحكم في الدقيقة 25.

وتقدم خيتافي في الدقيقة 66 بتسديدة بعيدة من ماركل برجارا اصطدمت بجابرييل باوليستا مدافع ارسنال السابق ومرت من فوق الحارس نيتو إلى داخل المرمى.

وواجه فالنسيا، الذي غاب عنه الجناح جونسالو جيديس والمدافعان ايزيكيل جاراي وخيسون موريو للإصابة بالإضافة إلى المدرب مارسيلينو للإيقاف، صعوبات في صناعة فرص للتسجيل.

وجاءت أفضل فرص فالنسيا من خلال مجموعة من الركلات الحرة نفذها القائد داني باريخو الذي سدد في القائم بالإضافة إلى تصدي فيسنتي جويتا حارس فالنسيا السابق لثلاث محاولات.

وأنقذ جويتا فرصة أخرى من تسديدة لكارلوس سولير في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع.

وفرط فالنسيا في فرصة الاستفادة من تعادل برشلونة 2-2 مع سيلتا فيجو أمس السبت. وبقي في المركز الثاني متأخرا بخمس نقاط عن الفريق الكتالوني المتصدر الذي يملك 36 نقطة من 14 مباراة.

ويتقدم فريق المدرب مارسيلينو بنقطة واحدة على اتليتيكو مدريد صاحب المركز الثالث وثلاث على ريال مدريد وأشبيلية صاحبي المركزين الرابع والخامس على الترتيب.