الأردنيون مع خيرات مهرجان الزيتون الثامن عشر؛ في تقليد سنوي يخصص للاحتفاء بشجرة الزيتون المباركة ومنتجاتها , بدءا من أيدي الفلاّحين إلى مائدة المستهلك مباشرة انطلق» مهرجان الزيتون» هذا العام .

ويحرص المركز الوطني للبحث والإرشاد الزراعي على تنظيم المهرجان سنويا في قلب العاصمة عمّان في إطار استراتيجيته الرامية لتشجيع المواطنين على زيادة الاهتمام بمحاصيل إنتاجية ذات قيمة على المستوى الوطني وتعظيم الميزة النسبية للثمار التي يشتهر بها الأردن.

واشتمل المهرجان الذي اقيم على مدى اربعة أيام في حدائق الحسين على عشرات المنتجات الزراعية في مقدمتها ثمرة الزيتون التي صنعت بأيدي عائلات وسيدات ريفيات يمتزج عرق جباههن مع الحقول الممتدة فوق جبال المملكة وسهولها.

وتلتفت أعين الزوّار الى « قطرميزات» من المنتجات المحلية كالعسل بأنواعة، والزعتر البرّي والجبلي، والسمّاق البلدي، المقدوس والمخللات والقريش والبطم والخبيصة والملبن وغيرها الكثير، إضافة الى زاوية خاصة واستراحة للمطابق الريفية الانتاجية.