اربد - بترا

تفقد وزير الصحة الدكتور محمود الشياب اليوم الجمعة سير العمل وتقديم الخدمة الطبية وخاصة في اقسام الاسعاف والطوارئ في مستشفيي ابي عبيدة والاميرة بسمة.

وقال الدكتور الشياب ان انشاء المستشفى الجديد في اربد سيشكل نقلة نوعية في مستوى الخدمات المقدمة لابناء المحافظة .

واضاف انه تم طرح عطاء انشاء المستشفى وتسليم الموقع للمقاول بحوالي 57 مليون دولار للانشاء ويتسع لـ 350 سريرا.

واشار الى ان الوزارة تقوم بشراء الخدمات في بعض الاختصاصات التي تحتاجها وانه سيتم تعزيز مستشفى الاميرة بسمة بعدد من الاختصاصيين من خلال شراء الخدمات .

ودعا الدكتور الشياب ادارة المستشفيين الى تقديم الخدمة الطبية لمراجعي اقسام الاسعاف والطوارئ باقصى سرعة بالاستعانة باطباء الاقسام الاخرى بالمستشفيين لتعزيز امكانات اطباء الاسعاف.

واشار الى ان تعزيز مستشفى الاميرة بسمة بجهاز تصوير طبقي آخر سيمكن من تحسين الخدمة وتسريعها حيث اصبحت هذه الخدمة تقدم بالاسعاف والطوارئ.

واشار مدير مستشفى الاميرة بسمة الدكتور محمد بني ياسين الى انه يراجع الاسعاف يوميا اكثر من 800 مراجع .

واوعز الدكتور الشياب الى ادارة مستشفى ابي عبيدة لدراسة تزويده بجهاز تصوير طبقي فضلا عن دراسة تمديد عمل صيدلية الاسعاف الى ما بعد الساعة العاشرة مساء وضرورة اعادة هيكلة المختبر لتطوير واقع خدماته.

واشار المساعد الاداري للمستشفى الدكتور عبد القادر زريقات الى انه يراجع الاسعاف اكثر من 200 مراجع يوميا.