عمان - بترا

وصفت سفيرة جمهورية الهند لدى الأردن شوبهدارشيني تريباثي، علاقة الهند مع الأردن بالمتينة والتاريخية وأنها اتسمت بالتميز وتحكمها الثقة والاحترام المتبادل. واشادت السفيرة بمواقف الاردن تجاه القضايا الدولية وخاصة تحمل الاردن للجوء السوري بابعاده الامنية والاجتماعية والاقتصادية وما شكله من ضغط على البنى التحتية للاردن والموازنة العامة للدولة. وقالت لدى لقائها عددا من ممثلي وسائل الاعلام المحلية اليوم الخميس ان علاقات الهند مع الاردن مبنية على اعراف واتفاقيات ثنائية تجارية وثقافية مؤكدة التعاون والتفاعل بين البلدين في المحافل الدولية. واشارت السفيرة الى وجود جالية هندية في الأردن يقدر عددها بحوالي 11 ألف شخص يحظون برعاية متميزة في المقابل استقبلت الهند عددا كبيرا من الاردنيين الذين خضعوا للتدريب في مجالات متعددة.

واضافت ان البلدين وقعا اتفاقهما الثنائي الاول للتعاون والعلاقات الودية عام 1947 واصبح رسميا عام 1950 عندما اقيمت علاقات دبلوماسية كاملة، وفي عام 2015، تم الاحتفال بالذكرى السنوية 65 للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

واضافت ان الهند مستثمر بارز في الأردن، باعتبارها رابع أكبر شريك تجاري للأردن عام 2014، ونمت التجارة الثنائية لتصل إلى 228ر2 مليار دولار في الفترة بين 2014-2015 مقابل 206ر2 مليار دولار عام 2013-2014، مقابل 14ر484 مليون دولار في العام 2004-2005.

وعزت السفيرة الهندية تراجع الأرقام التجارية وانخفاضها في العام 2015- 2016 لمستوى 35ر1 مليار إلى عدة عوامل عالمية من بينها التباطؤ العام للاقتصاد العالمي.

وقالت ان الهند تستورد من الاردن الأسمدة والفوسفات وحمض الفوسفوريك وتصدر اليه الآلات الكهربائية والحبوب واللحوم المجمدة والمواد الكيميائية العضوية وغير العضوية وأعلاف الحيوانات وقطع غيار السيارات، فيما تقوم هيئاتنا التجارية في الهند بترتيب اجتماعات عمل للمشاركة في الندوات التجارية.