الكرك - بترا

نظمت هيئة شباب كلنا الاردن في الكرك اليوم السبت ندوة حوارية حول المضامين الوطنية والسياسية لخطاب سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد في الجمعية العامة للأمم المتحدة بالتعاون مع نادي خريجي العلوم السياسية.

وقال رئيس النادي الدكتور امجد المعايطة ان ولي العهد قد لخص امام المجتمع الدولي معاناة جيل الشباب نتيجة للحروب والصراعات الدولية وانعكاسات ذلك على مستقبل وتطلعات الشباب بالأمن والاستقرار والرفاه الاقتصادي والاجتماعي.

واوضح ان خطابه مختلف عن الخطاب السياسي التقليدي حيث خاطب الضمير العالمي بانه على المجتمع الدولي ان يتحمل مسؤولياته تجاه ما يجرى بالمنطقة بشكل عام والاردن بشكل خاص للتخفيف من الاعباء الاقتصادية والامنية والاجتماعية التي اثقلت المواطن بعيدا عن لغة المجاملة والطابع المثالي السياسي.

وبين الزميل الدكتور فتحي اللاغوات من جريدة الراي ان خطاب ولي العهد قد حفل بالعديد من الرسائل المهمة التي هدفت في مضمونها الى اسماع قادة العالم واصحاب القرار صوت الشباب الذين يمثلون الاغلبية العظمى بالمجتمعات العالمية.