عمان - بترا - انطلقت أعمال المؤتمر الدولي الثالث عشر لجمعية أطباء العيون الأردنية بنقابة الاطباء، الذي يمتد على مدى أربعة أيام.

وقال وزير البيئة الدكتور ياسين الخياط، الذي افتتح فعاليات المؤتمر مندوبا عن رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، إن الاردن استطاع خلال فترة زمنية قياسية ان يحقق نقلات نوعية مهمة في مجالات معالجة الساد والسائل الزجاجي وجراحة تجميل العين وطب عيون الاطفال وجراحة تصحيح البصر وعمليات زراعة القرنية وجراحة الفاكو وغيرها الكثير من التقنيات الحديثة فضلا عن التوسع في برامج الاقامة في تخصص العيون وجراحتها.

وقال رئيس المؤتمر الدكتور هايل عبيدات ان المؤتمر الذي يشارك به نحو 700 طبيب من مختلف القطاعات، يتناول آخر المستجدات عن أمراض القرنية والحجرة والجراحات الانكسارية وجراحة الساد وزارعة العدسات، اضافة الى امراض وجراحة الشبكية و طب اطفال العيون.

واشار إلى أن الإمكانيات التي توفرها الدولة تتيح تفادي اكثر من 70 بالمئة من حالات الاعاقة البصرية.

ويناقش المؤتمر 216 محاضرة وورقة علمية يقدمها 113 محاضرا من بينهم 45 محاضرا عربيا واجنبيا يقدمون 128 محاضرة، و68 محاضرا اردنيا يقدمون 88 محاضرة، موزعة على 29 جلسة علمية.

وافتتح الى جانب المؤتمر معرض طبي تشارك به 35 شركة متخصصة بالمعدات والتجهيزات الطبية والادوية المتعلقة بأمراض وجراحة العيون.