عمان - نضال الوقفي

كشف البنك المركزي عن بلوغ إجمالي التسهيلات الإئتمانية الممنوحة من قبل البنوك المرخصة حوالي 24.05 مليار دينار في حزيران الماضي.

وفي تفاصيل ذلك، فإن الاحصائيات التي أعلنها البنك المركزي أظهرت بلوغ مقدار التسهيلات الإئتمانية للقطاع الخاص (غير مقيم) في حزيران الفائت 481.3 مليون دينار ، فيما كان مقدار التسهيلات الإئتمانية للقطاع الخاص (مقيم) نحو 20.95 مليار دينار ، فيما وصل مقدار التسهيلات الإئتمانية للمؤسسات المالية إلى 12.3 مليون دينار ، و384.5 مليون دينار مقدار التسهيلات الإئتمانية للمؤسسات العامة ، وأما التسهيلات الإئتمانية المقدمة للحكومة المركزية فقد بلغت في حزيران الفائت نحو 2.23 مليار دينار.

ووفقا للاحصائيات المعلنة من قبل «المركزي» فإن حزيران الماضي شهد أعلى مستوى لإجمالي التسهيلات الإئتمانية في فترة الستة أشهر الأولى من العام الجاري ببلوغها في ذلك الشهر حوالي 24.05 مليار دينار ، فيما كان أدنى مستوى للتسهيلات الإئتمانية في الستة أشهر الأولى من العام الحالي قد شهده كانون الثاني والذي وصلت فيه إلى ما يربو على 23.04 مليار دينار.

وأما لجهة مقدار التسهيلات الإئتمانية المقدمة من فروع البنوك الأردنية العاملة في الأراضي الفلسطينية في حزيران الفائت، فإن الاحصائيات التي أعلنها البنك المركزي أظهرت أن مقدار التسهيلات الإئتمانية المقدمة في ذلك الشهر وصل إلى نحو 2.14 مليار دينار، كان منها ما قيمته 869.7 مليون دينار تسهيلات إئتمانية مقدمة بالدولار الأميركي، وما مقداره 989.2 مليون دينار مقدمة بالعملات الأخرى، فيما كان مقدار ما قدم بالدينار الأردني بلغ 279.5 مليون دينار.