عمان - بترا

قرر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها اليوم الاحد برئاسة رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي زيادة أسعار الإعلانات الرسميّة في الصحف اليوميّة من (25) قرشاً للكلمة إلى (55) قرشاً للكلمة.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الدكتور محمد المومني خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في دار رئاسة الوزراء للحديث عن أبرز قرارات مجلس الوزراء: إنّ رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي وجّه إلى ضرورة التعامل مع أزمة الصحف الورقيّة بما يليق بدورها الوطني والتاريخي، ضمن رؤية واضحة تتمثّل بتقدير وتثمين دورها في الدفاع عن قضايا الوطن وقيم المجتمع.

وأكّد المومني أنّ رئيس الوزراء شدّد على أهميّة التعاطي مع أزمة الصحف الورقيّة بما ينسجم مع المكانة والأهميّة التي تحظى بها، وبما يجسّد تاريخها العريق ودورها المهمّ والفاعل في خدمة الوطن وقضاياه، والمساهمة في الحفاظ على قيمه وثوابته، والوقوف على مصلحة المجتمع وحاجات أبنائه؛ مبيّناً أنّ القرار يهدف إلى دعم الصحف اليوميّة المحليّة وتمكينها من تجاوز التحدّيات الماليّة التي تمرّ بها، الأمر الذي سيسهم في إثراء دورها في خدمة الوطن والمجتمع.

وأشار المومني إلى الصعوبات التي تمرّ بها الصحف الورقيّة في جميع أنحاء العالم، مؤكّداً أنّ الصحافة كانت ولا زالت معاقل للعمل الصحفي المهني الباحث عن الحقيقة وعن المجتمع وضميره في مراقبة السياسات ودورها الوطني التنويري في صياغة الرأي العام، حيث خاض الإعلام الوطني وصحفه معارك الوطن والدفاع عن قيمه وثوابته.

وأضاف: إنّ القرار يأتي انسجاماً مع رؤية الحكومة الرامية إلى دعم وسائل الإعلام وتمكينها ضمن الأنظمة والتعليمات والقوانين الناظمة، والانفتاح عليها، وتمكينها من أداء واجبها الوطني المقدّس، ودعم التوجّهات والثوابت الوطنيّة وقيم الأردنيين والاحتفاء بتاريخهم المشرِّف.

ولفت المومني الى ان فاتورة الاعلان الحكومي السنوية تقترب من 3 ملايين و 700 الف دينار وان قرار المجلس اليوم برفع اسعار الاعلان الحكومي سيسهم في حصول الصحف على ضعف هذا المبلغ لتصل قيمة الاعلان الحكومي في الصحف ما يزيد عن 8 ملايين دينار . واعتبر ان قرار رفع سعر الاعلان الحكومي يعد تاريخيا بكل المقاييس وسيساعد الصحافة الورقية لتجاوز الازمات التي تمر بها مؤكدا ان الحكومة ومن خلال هذا القرار تكون قد خطت خطوة متقدمة باتجاه مساعدة الصحف الورقية حتى تتعامل مع ازماتها المالية . الى ذلك، قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الدكتور محمد المومني ان رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي أصدر بلاغاً يقضي بتعطيل الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة أعمالها بعد غد الثلاثاء الموافق 15 آب 2017م بمناسبة تعيين ذلك اليوم كموعد لانتخاب رؤساء وأعضاء المجالس البلديّة والمحليّة ومجالس المحافظات.

وقال المومني أنّ قرار العطلة يهدف إلى تمكين الموظّفين من ممارسة حقّهم الانتخابي.

ولفت وزير الدولة لشؤون الاعلام الى ان مجلس الوزراء استمع لايجاز من عدد من الوزراء بشان الاستعدادات والدور المناط بالوزارات فيما يختص بالانتخابات القادمة بعد يومين. واكد ان دور الحكومة من خلال الوزارات المختلفة هو اسناد عمل الهيئة المستقلة للانتخاب بدورها الدستوري لادارة والاشراف على العملية الانتخابية. ولفت الى ان مجلس الوزراء استمع لايجاز شامل من وزير الداخلية حول كافة هذه التفاصيل كما قدم وزير الشؤون السياسية والبرلمانية تحدث عن مختلف الادوار التي تقوم بها الوزارة بشان العملية الانتخابية . واكد ان يوم الانتخابات هو يوم وطني كبير لانتخاب المجالس البلدية والمحلية واللامركزية مضيفا ان الحديث عن اللامركزية بدا منذ التسعينييات وبدا الامر ياخذ المنحى التنفيذي . وقال المومني ان الاردن يفخر باجراء العديد من الانتخابات التي يشارك من خلالها المواطن الاردني بصنع السياسات وفرز القيادات مؤكدا ان هذا هو جوهر العمل الديمقراطي الذي نفتخر ونعتز بالدرجة التي وصلنا اليها في الاردن فيما يختص بهذا الامر . واضاف نفتخر بان لدينا مجالس منتخبة الصعيد البرلماني والبلدي والمحلي واللامركزية مؤكدا ان الفكرة تكمن بان يكون هناك تكامل بين عمل المجلس النيابي في الرقابة والتشريع وان يكون فيما يختص بالخدمات قرار ميداني لممثلي المجتمعات المحلية بقرارهم التنموي لافتا الى ان هذه المجالس تتكامل من اجل مشاركة اكبر في صنع القرار وتحسين نوعية الخدمات المقدمة للمواطنين في كافة ارجاء المملكة .