عمان- إبراهيم السواعير

نعى وزير الثقافة نبيه شقم فقيد الساحة الفنية الكويتية والعربية الفنان عبدالحسين عبد الرضا بعد مشوار حافل بالريادة والعطاء.

وقدّم شقم، في برقية عزاء بعث بها لوزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ محمد العبدالله الصباح، أحر مشاعر العزاء لصاحب السمو أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح ولعائلة الفنان وزملائه ومحبيه، برحيل الفنان الذي ترك إرثاً كبيراً من خلال أعماله التي بقيت محفورة في الوجدان العربي وكان شاهداً حقيقياً على تطور الدراما الكويتية، وتربطه بوزارة الثقافة الأردنية صلات الإبداع والحضور ضيف شرف ومشاركاً دائماً في مهرجاناتها المسرحيّة، التي منح خلالها جائزة مهرجان المسرح الأردني التاسع 2001، لمسيرته المسرحية والدرامية كاتباً وممثلاً، فضلاً عن تكريمه من قبل مهرجان الأردن للإعلام العربي عام 2010 لدوره التنويري والإعلامي.

وأعرب الوزير عن خسارة الوسط الثقافي والفني لرحيل قامة فنيّة كبيرة بحجم الفنان عبدالحسين عبد الرضا الذي يعدّ من الفنانين الكبار والقلائل في الوطن العربي، خصوصاً وقد تبنى رسالة توعوية وتنويرية سواء في أعماله الدرامية أو المسرحية أو في قطاع السينما أو من خلال كتاباته في حقلي المسرح والدراما، باعتباره قامة شمولية في الكتابة والأداء، عالجت أعماله هموم المواطن العربي، وواجه بشجاعة قضايا التطرف الديني والتفكك الأسري وقضايا المجتمع العربي بطرح تنويري تحفظه الأجيال.