نداء الشناق

بالرغم من اختلاف العادات والتقاليد والأفكار لكن جمعتهم الإنسانية ليكونوا منبرا للخير والعطاء ، طلبة عرب واردنيين من المدارس والجامعات الأردنية ، جمعوا إنسانيتهم في فريق يسعى الى دمج وتفعيل حقوق ذوي الإعاقة في المجتمع من صم ومكفوفين واعاقه حركية ومتلازمة داون ومساعدتهم سواء كانوا طلبة مدارس وجامعات وغير ذلك ، و تشجيع القطاع الخاص ع توظيفهم والعمل على تأهيلهم وتزويدهم بالمهارات الحياتية

«أثبت وجودك» مبادرة شبابية تهدف إلى توعية المجتمع بالفوائد المشتركة لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع وفي القوى العاملة وحماية الأطفال من التسرب من المدرسة والالتحاق بسوق العمل .

وتبين رئيسة المبادرة دانية السرحان ان الفريق يسعى لدمج الأشخاص ذوي الاعاقة ومساعدتهم من خلال إقامة دورات في المهارات الحياتية وكتابة السيرة الذاتية ومساعدة الشباب في البحث عن فرص عمل وتشجيع القطاع الخاص لتوظيف ذوي الإعاقة وعدم التمييز ضدهم .

وتقول السرحان ان المبادرة تهم ذوي الإعاقة من فئة الصم وذلك عن طريق تعليم لغة الإشارة لجميع طلاب الجامعات وجعل مادة لغة الإشارة متطلب إجباري لجميع التخصصات ، من اجل دمج الصم في المجتمع ومن اهتمامات مبادرتنا أن نجعل لهؤلاء لغة للتواصل مع الآخرين من خلال لغة الإشارة فسبحان من جعل الصمت لغه فالصم كلامهم رسم وتعابير وحركات أيدي وشفاه وتعابير وجه تغني عن عشرات الكلمات .

ويشير الناطق الإعلامي للمبادرة حكم السامرائي بأن مبادرة «أثبت وجودك «تسعى الى تفعيل القوانين المتعلقة بحقوق الأشخاص المعاقين التي تم إقرارها والتي لم ترى النور بتطبيقها على أرض الواقع من خلال إنشاء فرق متنوعة بالمبادرة تهدف إلى إبراز دور المبادرة وللعمل على تفعيل هذه القوانين.

وقامت «أثبت وجودك» بالعديد من الأنشطة والفعاليات والمبادرات للوصول الى أهدافهم الإنسانية في دمج ذوي الإعاقة في المجتمع ، كما ويعمل الفريق على حصولهم على حقوقهم التي منحها لهم القانون والإنسانية جمعاء مستمرين بمد يد العون لذوي الإعاقة واخذ دورهم الحقيقي في المجتمع .