معان - الرأي

تحاصر قوة أمنية من مرتبات الدرك منطقة الطور وسط مدينة معان، في محاولة لالقاء القبض على المتهم الرئيس في مقتل الشهيد الرقيب الربابعة بعد ورود معلومات عن وجوده في تلك المنطقة، حيث قامت هذه القوة باطلاق قنابل مسيلة للدموع في البساتين المحيطة بالمنطقة، كاجراء احترازي لاخراج اي شخص متواجد في هذه البساتين.

وطلبت قوى الأمن عبر مكبرات الصوت من المواطنين المقيمين في منطقة الطور البقاء في منازلهم، وعدم مغادرتها.

وما زالت العملية جارية، وسنتابعها بتفاصيلها أولا بأول.