عمان - حاتم العبادي

بدأ مجلس التعليم العالي استعداداته لعملية القبول الجامعي للعام الجامعي 2017-2018، على ثلاثة مستويات البكالوريوس والجامعي المتوسط والتجسير.

وأكدت مصادر مطلعة انه لن يطرأ تغيير على الحدود الدنيا لمعدلات القبول بالجامعات للعام 2017-2018، إلا انها أوضحت ان التغييرات الجذرية على اسس القبول ستكون مرتبطة بالتغيير والتطوير على امتحان الثانوية العامة، بحيث تواكب المستجدات الجديدة على «التوجيهي».

ولهذا شكل مجلس التعليم العالي لجنة للنظر بعمليات القبول الجامعي، برئاسة الدكتور عبدالرحيم الحنيطي، لتحديث أسس القبول، على المستويات الثلاثة.

وقال الحنيطي في تصريح إلى «الرأي» ان اللجنة انتهت من مراجعة اسس التجسير بين الجامعات وكليات المجتمع، وكذلك الدبلوم المتوسط، في حين ان اللجنة ستبدأ اليوم بمناقشة اسس القبول الجامعي على مستوى البكالوريس.

وأضاف الحنيطي انه سيتم البدء بتخفيض نسبة القبول الجامعي من خلال قائمة التجسير إعتبارا من العام الجامعي المقبل، بنسبة (5%)، بحيث ستكون نسبة القبول (15%)، بدلا من (20%)، لتصبح في النهاية النسبة (5%) فقط. وعلى مستوى الدبلوم، أوضح الحنيطي ان القبول المتعلق بالدبلوم المتوسط، الذي يخضع الطالب في نهايته لامتحان الشهادة الجامعية المتوسطة «الشامل» والمسؤولة عنه جامعة البلقاء التطبيقية لن يكون هنالك تغييرات جذرية عليه. اما الدبلوم الفني، الذي اقر العام الماضي، اوضح ان اللجنة ستضع له ضوابط، بحيث يصبح جزءا من منظومة التعليم التقني والمهني، وسيترتب عليه إدخال تعديلات على تشريعات ديوان الخدمة المدنية، بحيث يصبح هذا النمط من التعليم المهني مؤسسي ومقترن بحوافز ويحصل الطالب على شهادة مزاولة مهنة، تؤهله من ممارسة عمله.

وحول اسس القبول على مستوى البكالوريس، اوضح ان اللجنة ستبدأ اليوم بمناقشة الاسس، مستبعدا الحدود الدنيا ان يطرأ تغيير على الحدود الدنيا لمعدلات القبول للعام 2017-2018، مرحجا ان يزيد مجلس التعليم العالي حصة المقاعد المخصصة لحملة الشهادات الاجنبية.

وأضاف ان تغييرات ستحدث على اسس القبول تقتضيها التعديلات والتطويرات التي ستكون على امتحان الثانوية العامة «التوجيهي»، بحيث تواكب اسس القبول الجديد في نظام امتحان الثانوية العامة.

الى ذلك، خاطبت أمانة سر مجلس التعليم العالي الجامعات الرسمية لتزويدها بأعداد المقاعد الشاغرة لديها، والتي سيتم القبول فيها بداية العام الجديد.

وذكرت مصادر ان جامعات زودت المجلس بتلك الاعداد إلا ان هنالك جامعات لم تزوده، موضحة ان الامانة العامة ستعرضها على مجلس التعليم العالي لمناقشته، خصوصا ان هنالك تخفيضا في القبولات، بدأ بتطبيقه العام الماضي، في التخصصات المشبعة والراكدة، البالغ عددها (88) تخصصا، بنسبة (10%) سنويا ولمدة خمس سنوات. وتوقعت المصادر ان يبدأ تنفيذ زيادة النسبة المخصصة للمكرمة الملكية لابناء القوات المسلحة وابناء المعلمين، بنسبة (5%) على ان تكون زيادة المقاعد مخصصة للتخصصات التقنية.