عمان - حنين الجعفري

اختتم مركز الملكة رانيا للريادة في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا اللقاء الثالث لـ»ستارتب هدل» كخطوة ريادية تهدف إلى تنمية مهارات الشباب الفردية وصقل قدراتهم الابداعية.

مدير المركز في جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا الدكتور عبدالرحيم ابو البصل قال لقد جاء الدعم لرعاية ستارتب هدل في عمان تأكيدا لاستمرارية المركز في تشجيع ودعم الشباب الأردني المبدع بالاضافة الى أهمية هذا الحدث في قدرته على تزويد المشاركين من الشباب بالمعرفة والخبرة اللازمة في مجال ريادة الأعمال لتفعيل دورهم في عملية التنمية الاقتصادية ومساعدتهم على تحويل أفكارهم الريادية الى مشاريع ووضعها حيز التنفيذ.

وتضمنت الفعالية جلسة حوارية و تقديم عدد من اصحاب الريادة والابتكار محمود درويش ومحمد البطيخي اراءهم و قصص نجاحهم والمشاكل التي تواجه الرياديين وابتكار الحلول والمضي قدما نحو السعي لتحقيق حلمهم ، بالاضافة الى جلسات ارشادية عن كيفية تحويل افكارهم الى مشاريع ريادية تتميز بالابداع والابتكار واطلاع المشاركين على طرق تنمية القدرات والمهارات الشخصية وتوظيفها بما يخدم افكارهم ومشاريعهم.

وفي سياق الفعالية أعرب المشاركون ممن يحملون الافكار الريادية عن سعادتهم في اقامة مثل هذه الفعاليات وتنوع البرنامج على مدار اليوم وتخصيص وقت كاف للاجابة على كافة استفساراتهم ودعم افكارهم الريادية من اصحاب الخبرة وصانعي القرار في مجال الريادة.

ويعد «ستارتب هدل» فعالية عالمية يشارك فيها العديد من الدول حول العالم، وهو برنامج تعليمي شهري بين الشركات الناشئة ويشكل فرصة لتقديم فكرة مشروعه لمدة 6 دقائق، والانخراط في 20 دقيقة من سؤال وجواب مع الحضور والموجهين والمستثمرين .