عمان - بترا

اختارت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) سمو الأميرة دانا فراس سفيرة للنوايا الحسنة؛ وذلك تقديراً لدورها في حماية وصيانة التراث الأثري والثقافي والبيئي، الذي يمثل حجر الأساس في تكوين الهوية الوطنية.

وجاء اختيار سموها لدورها أيضا في التعريف بالموروث الأثري والثقافي الأردني كجزء رئيسي للسياحة المسؤولة، لا سيما من خلال النشاطات التي تنظمها الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا، وجهودها في خدمة أهداف اليونسكو ومُثُلُها العُليا.

وخلال حفل أقيم في مقر اليونسكو في العاصمة الفرنسية، جرت مراسم اختيار سموّها لهذا المنصب بحضور المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا.

وتشغل سمو الأميرة دانا فراس، منصب رئيس مجلس إدارة الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا، وهي جمعية غير حكومية وغير ربحية تعمل في مجال كسب التأييد والمحافظة ونشر الوعي حول أهمية الموروث الأردني بشكل عام وموقع البترا المدرج بقائمة اليونسكو للتراث العالمي بشكل خاص.