بروكسل - الأناضول

جدد البرلمان الأوروبي، الإثنين، التأكيد على ضرورة حماية حقوق الملايين من مواطني القارة المتضررين من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكسيت).

وصوّت البريطانيون، في يونيو/حزيران 2016، لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، لكن اتمام عملية الخروج بشكل فعلي تتطلب مفاوضات بين الاتحاد وبريطانيا في عملية قد تستغرق نحو عامين.

و قال رئيس البرلمان الأوروبي، أنطونيو تاجاني، في بيان صدر اليوم، أن "موقف البرلمان واضح؛ لابد من الحفاظ على حقوق الملايين من مواطني الإتحاد الأوروبي المتضررين من خروج بريطانيا من المنظمة".

وأضاف أن "الوفاء بالالتزامات المالية التي قطعتها الحكومة البريطانية سيكون أمرا لا غنى عنه في تأمين موافقة البرلمان الأوروبي على أي صفقة خروج محتملة".

كما دعا تاجاني إلى التسريع في إطلاق مفاوضات انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي "بشكل جدّي".

وتابع متحدثا عن المفاوضات: "أتوقّع أن تُجري بطريقة منظّمة وبروح من التعاون".