عمان - غازي المرايات

قضت هيئة عسكرية لدى محكمة أمن الدولة اليوم الإثنين بوضع متهم سعودي حاول بيع آلاف من حبوب الكبتاجون المخدرة بالأشغال الشاقة المؤقتة سبع سنوات ونصف السنة.

وجرَّمت الهيئة العسكرية الحاكمة المتهم بجناية حيازة مواد مخدرة بقصد الاتجار، وعقدت الجلسة برئاسة رئيس المحكمة القاضي العقيد الدكتور محمد العفيف، وعضوية القاضيين الرائد صفوان الزعبي والرائد احمد نصيرات، وتقرر تغريم المتهم بـ 10 آلاف دينار.

وثبت للمحكمة في وقائع القضية التي حصلت عليها "الرأي" أن المتهم من متعاطي حبوب الكبتاجون المخدرة، واحتصل على كمية من الحبوب قدرت بـ31 ألف و500 حبة وذلك لغايات الإتجار بها.

وفي مطلع الشهر الاول من العام الحالي قبض على المتهم في مدينة العقبة من قبل أفراد مكافحة المخدرات، وبتفتيش المركبة التي كان يستقلها عثر بداخلها تيوب مطاطي بداخله كمية الحبوب المخدرة المذكورة، وكان يخفيه داخل مخبأ سري بالمركبة، إذ كانت تلك الحبوب مُعَدة للإتجار،وبالتحقيق مع المتهم إعترف بتلك الوقائع، وعلى إثرها جرت الملاحقة.