المفرق - توفيق أبوسماقة

قال مدير مديرية صناعة و تجارة المفرق المهندس فتحي البشابشة،إن المديرية ليس لديها صلاحية في الدخول على مخيم الزعتري للرقابة على الغذاء أو مراقبة الأسعار وفي جميع القطاعات التجارية.

و أضاف الى "الرأي" اليوم،أن الرقابة على الغذاء و مراقبة أسعار المواد المباعة فيه هي شأن داخلي في المخيم و لا علاقة لوزارة الصناعة و التجارة ممثلة بمديريتها في محافظة المفرق بذلك رغم وجود العديد من المحال التجارية التي تقوم ببيع المواد التموينية للاجئين يوميا.

من جانب اخر، أكد البشابشة أن وزارة الصناعة و التجارة ممثلة بمديريتها في المفرق،ضبطت عددا من محال بيع الدواجن في المفرق تتلاعب بالأسعار من خلال زيادة السعر المحدد من قبل الوزارة.

و أوضح أن لجان المديرية التي ضاعفتها المديرية منذ بداية شهر رمضان للرقابة على المواد التموينية في الأسواق و مراقبة الأسعار حررت بحق من تم ضبطهم يتلاعبون بأسعار بيع الدواجن نحو (9) مخالفات.

و أشار الى أن اللجان المشكلة من قبل المديرية حررت نحو (27) مخالفة لجميع القطاعات التجارية في المحافظة منذ بداية شهر رمضان منها ال(9) مخالفات التي حررت بسبب التلاعب بأسعاربيع الدواجن،منوها الى أن المديرية لها فريق رقابي على الأسعار في لواء الرويشد حيث تمكن من تحرير أربع مخالفات منذ بداية الشهر.

و شدد البشابشة على عدم وجود أي تهاون من قبل كوادر المديرية في تأدية واجبها الرقابي على الأسواق يوميا و في جميع المناطق داخل المحافظة حفاظا على صحة و سلامة المستهلكين من جهة و عدم استغلالهم من جهة أخرى.

و حاولت "الرأي" الإتصال بالمعنيين بمخيم الزعتري للاجئين السوريين إلا أنها لم تتمكن من الوصول لأي مسؤول فيه لعدم اجابتهم على الهاتف.