الرويشد - حسين الشرعة

استقبل مستشفى الرويشد (210) كم شرقي مدينة المفرق ستة اشخاص تعرضوا لاطلاق اعيرة نارية في مخيم الركبان للاجئين السوريين (300) كم شرقي مدينة المفرق .

وقال مدير المستشفى الدكتور موسى ابو عاقولة ان الاجهزة المختصة اخلت ستة مصابين سوريين في المخيم الى المستشفى بعدما تعرضوا لاعيرة نارية من قوات بلادهم بسبب المعارك التي تشهدها المنطقة بين قوات النظام والفصائل المعارضة مشيرا الى انه تم ادخال حالتين اصيبتا بأعيرة نارية بالساق والبطن، فيما تم تحويل اربع حالات الى مستشفيات في العاصمة عمان بهدف تقديم الرعاية الصحية التي تحتاجها تلك الحالات.

واضاف ابو عاقولة الى « الرأي « ان قسم الاطفال استقبل (4) اطفال يعانون من امراض وتم تقديم خدمات الرعاية الصحية لهم مبينا انه تم التعامل مع سيدتين في المخيم اخليتا للولادة موضحا ان الكوادر الطبية والتمريضية والفنية عمدت الى اجراء عمليتين قيصريتين لهما تم ادخالهما قسم النسائية للمراقبة.

وتشير المعلومات المستقاة من ابو عاقولة الى ان المستشفى يستقبل عديد الحالات لسوريين خلف الساتر الترابي الذي يفصل المملكة عن سوريا بسبب الظروف التي تشهدها المنطقة سواء اكانت نتيجة المعارك الدائرة هناك او لحالات انسانية ما يتوجب على الجهات المانحة الى تقديم كافة المساعدات الطبية للمستشفى للايفاء بالتزاماته تجاه حالات المسألة السورية التي تتطلب المعالجة.