الزرقاء – د. ماجد الخضري

عثر مصلون امس على طفل لم يتجاوز اليومين من عمره، في ساحة احد المساجد في حي الجبل الابيض بالزرقاء بعد الافطار في حادثه باتت تتكرر بشكل دوري وفي مختلف محافظات المملكة .

وحسب المصادر الامنية فان الطفل ما زال مجهول النسب وغير معروف الابوين وما زال وجود ذلك الطفل في كرتونة على باب المسجد يحير الاهالي الذي هبوا من اجل الاستفسار عن الحادثة وتقصي الاخبار لعلهم يعرفون والدة الطفل او حكايته في زمن انهارت فيه الاخلاق والقيم، كما يقول احد سكان الجبل الابيض الذي يؤكد ان الحادثه هزت الجبل كونها تحدث لاول مره فيه .

ويقول محمد الدوايمه بان الجبل الابيض هادىء ولم يشهد مثل هذه الحكايات ولكن قصة الامس اصبحت حديث الساعة بين الاهالي الذين باتوا في اشد الحاجة لمعرفة قصة الطفل الرضيع الذي عثروا عليه في باحة المسجد وابلغوا الامن على الغور.

وبينت المصادر الامنية ان مرتبات مركز امن الحسن وجدت طفلا رضيعا ذكرا يبلغ من العمر يومين بعد ورود بلاغ لغرفة العمليات يفيد بوجوده بساحة مسجد عبد الرحيم الخلايلة في الجبل الابيض. واكدت المصادر فتح تحقيق موسع لمعرفة ذوي الطفل الذي وجد وهو في حالة صحسة حسنة.