الرأي - رصد

من الطبيعي أن تستسلم بسهولة، أو تصاب بصدمة ذعر تشل حركتك أمام هجوم كلب مفترس، قد يدميك لو انقض عليك فجأة دون سابق إنذار، لكن ماذا لو حدث العكس وتمكنت من صد هجوم الكلب، داخلاً معه في معركة تنتهي بانتصارك وهزيمته.

هذا ما حدث مع طفل مصري يبلغ من العمر 14 عاماً يدعى أحمد، حيث كاد يتعرض لهجوم من كلب، ولكنه قام بشل حركته بعد أن دخل معه في معركة انتهت بإعلان الكلب هزيمته النكراء!

فقد كشف فيديو تداوله مستخدمون على مواقع التواصل في مصر تفاصيل المعركة التي دارت بين الطفل المصري والكلب، وقيام الطفل بشل حركة الكلب عن طريق الإمساك به من تحت أذنيه ورقبته وصفعه بالرأس ومنعه من استخدام أنيابه المفترسة وطرحه أرضا في النهاية.

وتفاوتت تعليقات المغردين ما بين مؤيد لما فعله الشاب، مبررين ذلك بدفاعه عن نفسه، متسائلين ماذا لو كان الطفل قد تعرض لأذي من الكلب، فيما رفض البعض الآخر ذلك مطالبين بمحاسبة الطفل على فعلته ومتهمين إياه بعدم الرفق بالحيوان.