الطفيلة - أنس العمريين وبترا

توفيت في بلدة العين البيضا جنوب الطفيلة أمس المعمرة لطيفة بخيت البداينة «ام ابراهيم» عن عمر يقدر ب(115) عاما.

وبحسب مقربين فقد ولدت «أم إبراهيم» عام 1902 ولها نحو 300 ما بين حفيد وابن.

مارست ام ابراهيم المعروفة بـ«الدكتورة» الطب الشعبي لأكثر من (75) عاماً وكانت تعالج مرضى عرق النسا و«الملعونة» والتمزق والجدلية والعصبية والعضلية والجهاز الهضمي كالغازات وأشكال المغص المعوي والكلى والمثانة والعقم.

ورثت البداينة مهنة الطب الشعبي من والدتها فكانت تراقب كيفية معالجة المرضى إبتداء من التشخيص ولغاية إعطاء الوصفة الطبية المكونة جلها من الاعشاب التي تكون في الغالب موجودة لديها أو تصف مقادير من أعشاب تطحن وتمزج بالعسل أو زيت الزيتون أو حبة البركة «الحبة السوداء» وطريقة استخدام العلاج إما بالدهون أو «اللبخات» فيما يتعلق بالأمراض الجلدية أو العصبية او العضلية أو بشرب الدواء لأمراض باطنية أو يتم احيانا استخدام التدليك كعلاج طبيعي يمارس حتى في المستشفيات على أن استخدام النار في المعالجة يأتي كمرحلة مهمة لدى الحاجة لطيفة التي تعطيها أهمية بالغة لشفاء الكثير من الامراض.

وعالجت المرحومة البداينة الاف الاردنيين من سكان الطفيلة ومن مختلف محافظات المملكة، وكان يأتيها للعلاج العديد من الخليج العربي نظراً للشهرة الواسعة التي حصلت عليها في العلاج بالأعشاب.